بسبب تغريدة.. لاعب إماراتي مهدد بالسجن

اللاعب بانتظار حكم القضاء الإماراتي
الرابط المختصرhttp://cli.re/gMbqBM

اللاعب يواجه السجن في حال إدانته

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 13-09-2018 الساعة 13:36

تسببت تغريدة على منصة "تويتر" في إحالة لاعب كرة قدم إماراتي إلى القضاء، وقد تُعرّضه لعقوبة السجن في حال إدانته.

ونظرت محكمة جنح أبوظبي، في جلستها المنعقدة أمس الأربعاء، قضية اللاعب الذي لم يُنشر اسمه؛ إذ يتهمه ناديه بنشر تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، من شأنها أن تجعل النادي محل ازدراء، بحسب ما نشرته صحيفة "الإمارات اليوم" المحلية.

أمرُ الإحالة الصادر عن النيابة العامة ذكر أن "اللاعب قام بالسب، وأسند واقعة من شأنها أن تجعل ناديه محل عقاب وازدراء من قِبل الآخرين، باستخدام الشبكة المعلوماتية، لنشر تغريدة اتهم فيها النادي بالتزوير وعزمه تقديم بلاغ، مرفقاً بالتغريدة صورة من إقرار منسوب صدوره إليه، وكان ذلك باستعمال وسيلة تقنية معلومات".

التغريدة التي نشرها اللاعب على حسابه في "تويتر"، وأُحيل إلى المحاكمة بسببها، جاء فيها: "يا جماعة الخير، حد فيكم يروح يفهّم الإدارة بأن تزوير البنود ليس بهذه الطريقة، رونالدو وميسي ما يدفعون 10 ملايين عند تغيّبهم عن التدريب.. آسف لأني راح أقدمها للشرطة؛ لإثبات صحتها من عدمها.. سبحان الله!"، وأرفق معها صورة للإقرار الذي يشكك فيه.

وفي بداية الجلسة، حضر اللاعب برفقة محاميه حاجي البلوشي، بالإضافة إلى حضور المحامي الموكل من النادي، حيث طالب المحامي هيئة المحكمة بالأمر بإحضار المستند الأصلي الذي يطعن عليه اللاعب بالتزوير؛ وذلك لإثبات ما إذا كان المستند صحيحاً أو لا، قائلاً: "إذا كان المستند مزوَّراً فلا جريمة بحق موكلي، أما إذا كان صحيحاً فإن موكلي سيتحمل المسؤولية عن التشهير".

وأوضح: "موكلي لاعب كرة محترف متعاقد مع نادٍ معروف، وهو أيضاً كان أحد أعضاء المنتخب الوطني، ومرتبط بالنادي بعقد ينظم العلاقة بين الطرفين، ويحدد الالتزامات المتبادلة بينهما".

وأضاف أنه "في إطار تنفيذ بنود العقد، حدثت خلافات بين الطرفين بشأن المستحقات المالية لموكلي لدى النادي، وادّعاء النادي أن اللاعب لا ينتظم في التدريب، وقد عجز الطرفان عن التوصل إلى حل هذه الخلافات، فسلكا الطريق الذي رسمه القانون لحل الخلافات، باللجوء إلى غرفة فض المنازعات باتحاد كرة القدم".

يُذكر أن نص الإقرار الذي يشكك فيه اللاعب يتضمن أنه سيلتزم بجميع بنود عقده مع شركة كرة القدم التابعة لناديه، بالإضافة إلى التزامه بعدم الغياب عن أي تدريب من التدريبات اليومية والمعسكرات التدريبية وجميع المباريات الرسمية والودية.

ويحاكَم اللاعب بموجب قانون "استخدام الشبكة المعلوماتية". وفي حال إدانته، فإنه قد يسجَن ما بين سنة و5 سنوات، ويغرَّم ما بين 100 ألف و3 ملايين درهم إماراتي.

مكة المكرمة