بعد اعتزاله دولياً.. أرقام قياسية ميزت مسيرة الحضري

أكبر لاعب شارك في تاريخ نهائيات كأس العالم لكرة القدم
الرابط المختصرhttp://cli.re/LKWKjM

الحضري توج مع منتخب مصر بكأس أمم أفريقيا 4 مرات

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 07-08-2018 الساعة 17:46

بعد مسيرة كروية حافلة بالألقاب والأرقام القياسية، أسدل عملاق الحراسة المصرية عصام الحضري الستار على مشواره مع منتخب بلاده بإعلانه اعتزال اللعب دولياً.

وجاء اعتزال الحضري، الملقب بـ "السد العالي"، بعد شهر ونيف من مشاركته مع "الفراعنة" في مونديال روسيا، حيث شارك في المباراة الأخيرة أمام السعودية، التي عرفت تصديه لركلة جزاء لكنها لم تكن كافية لمنع خسارة منتخب بلاده بهدف مقابل هدفين.

وبمشاركته في مونديال 2018، أصبح الحضري (45 عاماً) أكبر لاعب يشارك في نهائيات كأس العالم منذ الدورة الأولى التي أقيمت عام 1930. كما بات أول حارس مرمى عربي وأفريقي يتصدى لضربة جزاء في تاريخ "العرس الكروي الكبير"، علاوة على أنه أضحى أكبر قائد لمنتخب في تاريخ كأس العالم.

وفاز الحضري بكأس الأمم الأفريقية مع "الفراعنة" 4 مرات؛ أعوام 1998 و2006 و2008 و2010، ولعب 159 مباراة دولية بقميص منتخب مصر منذ مشاركته الدولية الأولى عام 1996.

وكان الحضري قد أصدر بياناً لإعلان اعتزاله قال فيه: "اليوم بعد 22 سنة وأربعة أشهر و12 يوماً على مباراتي الأولى بقميص المنتخب الوطني المصري، رأيت أنها اللحظة الأنسب لتعليق قفازاتي بعدما وفقني الله لتحقيق كل ما حلمت بتحقيقه مع منتخبنا".

وأضاف: "أنا الآن في غاية الفخر؛ حيث حميت شباك المنتخب الوطني في 159 مباراة دولية، مشاركاً في تحقيق إنجازات غير مسبوقة أهمها لقب بطل بطولة أمم أفريقيا 4 مرات ومركز الوصيف في بطولة 2017، وقد حصلت على لقب أفضل حارس في البطولة الأفريقية خلال أربع نسخ".

وبدأ الحضري مسيرته في نادي دمياط، قبل أن ينتقل للنادي الأهلي المصري ويلعب في صفوفه نحو 12 عاماً حصل خلالها على العديد من البطولات والألقاب المحلية والعربية والقارية، قبل أن يرحل بشكل مفاجئ إلى نادي سيون السويسري.

وبعد ذلك، لعب الحضري لأندية الإسماعيلي والزمالك والاتحاد السكندري ووادي دجلة في مصر ثم المريخ السوداني. وخاض الموسم الماضي تجربة جديدة بقميص نادي التعاون السعودي، قبل أن يعود خلال الموسم الحالي للعب مجدداً مع الإسماعيلي.

مكة المكرمة