بعد هزيمة الكلاسيكو.. "الملكي" ينتفض بكأس الملك

في أول لقاء تحت إمرة مدربه الجديد سانتياغو سولاري
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/L9Z8Ak

ريال مدريد خاض مباراته الأولى بعد إقالة لوبيتيغي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 01-11-2018 الساعة 01:45

بعد 3 أيام من سقوطه المدوي أمام غريمه التقليدي برشلونة في كلاسيكو الليغا، انتفض ريال مدريد الإسباني في كأس ملك إسبانيا؛ بعدما حقق فوزاً ساحقاً على حساب مضيفه ميليلة أحد أندية الدرجة الثالثة، مساء الأربعاء، برباعية نظيفة في ذهاب دور الـ32 من المسابقة المحلية.

أحرز أهداف الفريق الملكي كل من: الفرنسي كريم بنزيما وماركو أسينسيو وألفارو أودريوزولا وكريستو غونزاليس في الدقائق الـ28 والـ45+1 والـ79 والـ90+2.

وهذه المباراة هي الأولى لريال مدريد بعد إقالة المدرب جولين لوبيتيغي وتعيين الأرجنتيني سانتياغو سولاري مديراً فنياً بشكل مؤقت حتى الاستقرار على مدرب دائم.

كما يعتبر هذا الفوز هو الأول لفريق ملعب "سانتياغو برنابيو" بعد سلسلة من الهزائم والنتائج السلبية في مسابقتي الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا.

وبهذا الانتصار العريض، وضع ريال مدريد قدماً في الدور ثمن النهائي، لكن عليه أولاً تأكيد ذلك في لقاء الإياب الذي سيقام بالعاصمة الإسبانية في الخامس من ديسمبر المقبل.

تجدر الإشارة إلى أن ميليلة مدينة إسبانية ذاتية الحكم يعتبرها المغرب محتلة، وتقع داخل التراب المغربي.

وفي مباراة ثانية ضمن الدور ذاته، حقق برشلونة فوزاً هزيلاً على مضيفه كولتورال ليونيسا، الذي يلعب في دوري الدرجة الثالثة، بهدف نظيف أحرزه المدافع الفرنسي كليمنت لينغليه من ضربة رأسية في الدقيقة الـ90+1.

واعتمد مدرب برشلونة، إرنستو فالفيردي، على لاعبيه البدلاء، إلى جانب الاستعانة بمجموعة من اللاعبين الشباب، بعدما استبعد لاعبي الصف الأول بهدف الإراحة وسهولة المنافس نسبياً.

مكة المكرمة