بيان ناري من الأسرة الكروية الدولية ضد "بي آوت كيو"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GWdNDR

"بي آوت كيو" تقرصن محتوى "بي إن سبورت" بالكامل

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 31-07-2019 الساعة 16:52

توعدت الأسرة الكروية الدولية بملاحقة قناة القرصنة السعودية المسماة "بي آوت كيو"، وإيجاد حلول لعملية السرقة بكل الوسائل الممكنة، بعد فشل محاولاتها في الحصول على استشارة قانونية داخل السعودية، منذ مايو 2018.

وأصدر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، الأربعاء، بياناً مشتركاً مع نظيريه الآسيوي والأوروبي، إضافة إلى روابط دوريات إنجلترا وإسبانيا وإيطاليا وألمانيا، حمل تهديداً ووعيداً شديد اللهجة لقناة "بي آوت كيو"، التي تقرصن بالكامل البث الرياضي لشبكة قنوات "بي إن سبورت" القطرية.

وأوضح البيان أن الهيئات الكروية الدولية باتت مقتنعة بأن قناة القرصنة "تستهدف المشتركين في السعودية، وتقوم باستخدام مرافق من قبل مؤسسة واحدة في السعودية على الأقل"، مستنكرة بأقوى العبارات "عملية السرقة الجارية لحقوق الملكية الفكرية والتجارية من قبل بي آوت كيو".

ولفت إلى فشل المحاولات الحثيثة، على مدار الأشهر الـ15 الماضية، للحصول على استشارة قانونية في السعودية لتمثيل أصحاب الحقوق التجارية والتصرف باسمهم لتقديم شكوى حقوق ملكية فكرية ضد "بي آوت كيو"، كاشفاً عن مخاطبة 9 مؤسسات قانونية بالسعودية دون جدوى.

وأوضح أنه بعد استنفاد كافة الخيارات الممكنة لتقديم شكوى رسمية في السعودية لم يعد أمام أصحاب الحقوق سوى "ملاحقة بي آوت كيو وإيجاد حلول لهذه القرصنة الخطيرة عبر كل الوسائل الأخرى الممكنة".

وطالب البيان الحكومة السعودية بـ"اتخاذ إجراءات سريعة وحاسمة بحق بي آوت كيو"، كما أبدى أصحاب الحقوق التجارية التزامهم بالعمل مع كافة السلطات المختصة، والقيام بأي إجراءات أخرى قد تكون لازمة من أجل مواجهة قناة القرصنة، التي تؤذي اللعبة بكل معنى الكلمة.

وتتغاضى السعودية عن قرصنة "بي آوت كيو"، بل وتقدم لها دعماً لقرصنة المحتوى المملوك لقنوات "بي إن سبورت"، كما تقوم ببث هذا المحتوى في السعودية وخارجها عبر الأقمار الصناعية لـ"عربسات"، التي تتخذ من السعودية مقراً لها، خلافاً لالتزامات الرياض الموقِّعة على اتفاقية "تريبس" الخاصة بحماية حقوق الملكية الفردية المتصلة بالتجارة.

كما ترفض اتخاذ أي إجراء فعال ضد قناة القرصنة، كما تمنع "بي إن سبورت" القطرية والشركات المتضررة الأخرى من القيام بإجراءاتها الخاصة للترافع أمام المحاكم السعودية لإنفاذ حقوقها.

وتتوفر "بي آوت كيو" على نطاق واسع في السعودية والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتُوزع من خلال اشتراكات وأجهزة فك التشفير في جميع أنحاء السعودية.

تجدر الإشارة إلى أن محكمة باريس الكبرى قضت، في منتصف يونيو 2019، بأن "عربسات" متورطة وشريكة مع "بي آوت كيو" في قرصنة قنوات "بي إن سبورت"، وتبث ترددات قناة القرصنة السعودية على قمرها "بدر 4"

مكة المكرمة