تحالف قطري هندي يتولى بناء أحد ملاعب مونديال 2022

سعة ملعب غرب الدوحة تبلغ 40 ألف متفرج ويستضيف مباريات حتى الدور ربع النهائي

سعة ملعب غرب الدوحة تبلغ 40 ألف متفرج ويستضيف مباريات حتى الدور ربع النهائي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 06-06-2016 الساعة 18:38


منحت قطر تحالفاً بين شركتين محلية وهندية أول عقد لبناء ملعب مخصص لاستضافة كأس العالم لكرة القدم 2022، بحسب ما أعلن المنظمون، الاثنين.

وقالت وكالة الأنباء القطرية الرسمية إن اللجنة العليا للمشاريع والإرث، المشرفة على استضافة الدولة الخليجية لمونديال 2022، أعلنت اليوم الاثنين عن اختيار تحالف شركة (البلاغ للتجارة والمقاولات) القطرية وشركة (لارسن وتوبرو) الهندية مقاولاً رئيسياً لبناء ملعب الريان الجديد، أحد الملاعب المرشحة لاستضافة منافسات البطولة.

وأشارت إلى أن سعة الملعب الواقع إلى الغرب من الدوحة، تبلغ 40 ألف متفرج، ومن المقرر أن يستضيف المباريات حتى الدور ربع النهائي.

ويأتي الإعلان غداة اختتام زيارة رئيس الوزراء الهندي، ناريندرا مودي، إلى قطر التقى خلالها أمير البلاد، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وتخللها توقيع البلدين مذكرة تفاهم تتيح للصندوق السيادي القطري الاستثمار في الهند.

ونقلت الوكالة عن الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث، حسن الذوادي، اعتباره أن اختيار المقاول الرئيسي لملعب الريان يمثل "خطوة مهمة" على طريق التحضير لاستضافة كأس العالم، وأضاف: "نحن على ثقة أن هذا الاستاد سيترك إرثاً مستداماً لأهالي منطقة الريان يتجاوز أثره بطولة كأس العالم".

وكان الذوادي قال الشهر الماضي إن قطر تعتزم إنفاق عشرة مليارات دولار على أعمال بناء ملاعب كأس العالم، من أصل 30 ملياراً هي الكلفة المقدرة لاستضافة البطولة التي تقام للمرة الأولى في المنطقة.

مكة المكرمة