تعرَّف على نجوم أبرز الجوائز الفردية الكروية في 2016

يمتاز سواريز بحس تهديفي عالٍ وقوة بدنية هائلة، إضافة إلى دقة تسديداته

يمتاز سواريز بحس تهديفي عالٍ وقوة بدنية هائلة، إضافة إلى دقة تسديداته

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 19-12-2016 الساعة 17:02


شهد عام 2016 تألق العديد من نجوم "اللعبة الشعبية الأولى في العالم" على صعيد الأندية والمنتخبات؛ ما استدعى مكافأتهم بجوائز وألقاب فردية.

وبالإضافة إلى الدوريات الأوروبية الخمسة الكبرى، عرف عام 2016 العديد من البطولات القارية على مستوى المنتخبات على غرار كأس الأمم الأوروبية وكوبا أمريكا؛ ما زاد من الإثارة والتشويق، وجعل المنافسة "محتدمة" بين اللاعبين؛ للظفر بالجوائز الفردية.

ويستعرض "الخليج أونلاين" أبرز نجوم الكرة الذين حصدوا ألقاباً وجوائز فردية، بعد مجهود كبير مع أنديتهم، وعطاء كبير مع بلادهم؛ توّج في نهاية المطاف بكؤوس محلية وقارية وعالمية.

- الكرة الذهبية

وبعد عام استثنائي مع ريال مدريد ومنتخب بلاده، توج الدون البرتغالي كريستيانو رونالدو بجائزة "الكرة الذهبية" التي تمنحها مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية الرياضية المتخصصة، لأفضل لاعب في العالم.

وجاء تفوق "صاروخ ماديرا" على حساب غريمه الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم خط هجوم نادي برشلونة الإسباني، إضافة إلى الفرنسي أنطوان غريزمان مهاجم أتليتكو مدريد.

وتوّج رونالدو بثلاثة ألقاب مع ريال مدريد؛ إذ حصد دوري أبطال أوروبا على حساب أتليتكو مدريد في نهائي ميلانو، فضلاً عن الظفر بكأس السوبر الأوروبي متخطياً إشبيلية، بالإضافة إلى حمل الكأس العالمية في اليابان، بعد أيام قليلة من التتويج بـ"الكرة الذهبية".

وبالإضافة إلى مشواره الرائع مع نادي العاصمة الإسبانية، واصل الدون مسلسل نجاحاته وقاد منتخب بلاده الشهير بـ"برازيل أوروبا" للظفر بكأس الأمم الأوروبية، التي أقيمت في فرنسا، صيف هذا العام؛ وذلك للمرة الأولى في تاريخه.

وحققت البرتغال مفاجأة من العيار الثقيل في يورو 2016، بعدما تأهلت إلى دور الثمانية بصعوبة بالغة؛ بفضل اختيارها ضمن أفضل أربعة منتخبات احتلت المركز الثالث في دور المجموعات، قبل أن يواصل رفاق رونالدو المشوار بنجاح، وصولاً إلى المباراة النهائية التي "صدمت" أصحاب الأرض والجمهور، وفي مقدمتهم رئيس البلاد فرانسوا هولاند.

شاهد أيضاً :

أفضل لاعبي التنس في العام 2016

- "أفضل لاعب في أوروبا"

وقبل أشهر من إعلان تتويج كريستيانو رونالدو بـ"الكرة الذهبية"، حصد النجم البرتغالي جائزة فردية أخرى؛ هي "أفضل لاعب في القارة الأوروبية" التي يمنحها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا"، وذلك عن أدائه في الموسم الماضي.

وجاء تفوق الدون البرتغالي على حساب زميله النفاثة الويلزية غاريث بيل والمهاجم الفرنسي لأتليتكو مدريد أنطوان غريزمان، وسط غياب ثنائي برشلونة ليونيل ميسي ولويس سواريز؛ ليظفر كريستيانو رونالدو بالجائزة للمرة الثانية في تاريخه بعد عام 2014.

وتخضع هذه الجائزة لآلية معينة يعتمدها الاتحاد الأوروبي؛ إذ يصوت 55 صحفياً على اللاعب الأفضل في القارة العجوز وينال صاحب أعلى الأصوات الجائزة، في حين يكشف "اليويفا" عن نتيجة التصويت للمشاركين في عملية الاختيار، وذلك عقب الإعلان رسمياً عن "اللاعب الفائز".

- "الحذاء الذهبي"

ورغم التألق الكبير لـ"صاروخ ماديرا" في عام 2016، فإن جائزة "الحذاء الذهبي" المتعلقة بأكثر لاعب إحرازاً للأهداف في الدوريات الأوروبية الخمسة الكبرى خلال موسم واحد أفلتت منه، وذهبت إلى العضاض الأوروغوياني لويس سواريز مهاجم برشلونة.

وقدم سواريز موسماً استثنائياً مع البلوغرانا بعدما أحرز 40 هدفاً في الليغا الإسبانية، متفوقاً على الدولي الأرجنتيني غونزالو هيغواين، الذي سجل 36 هدفاً مع فريق الجنوب الإيطالي نابولي، قبل رحيله في فترة الانتقالات الصيفية الماضية إلى صفوف فريق "السيدة العجوز".

ويمتاز سواريز بحس تهديفي عالٍ وقوة بدنية هائلة، إضافة إلى دقة تسديداته؛ علماً أنه توج بالجائزة الفردية (الحذاء الذهبي) مناصفة مع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو عندما أحرز 31 هدفاً بألوان ليفربول الإنجليزي موسم 2014/2013 قبل مغادرته قلعة "أنفيلد رود"؛ للعب فوق أرضية كامب نو.

وبتتويج كريستيانو رونالدو ولويس سواريز بأبرز الجوائز الفردية، يكون البرغوث الأرجنتيني ليونيل ميسي أكبر الخاسرين في عام 2016، بانتظار "استفاقة" مرتقبة لـ"أكثر لاعب حصد كرات ذهبية في تاريخ الساحرة المستديرة".

مكة المكرمة