تفجير الكنيسة البطرسية يؤجل زيارة ميسي للقاهرة

الشركة: ميسي سفير دولي لحملة دعائية للسياحة العلاجية في مصر

الشركة: ميسي سفير دولي لحملة دعائية للسياحة العلاجية في مصر

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 15-12-2016 الساعة 15:40


أجّل ليونيل ميسي، نجم منتخب الأرجنتين وفريق برشلونة الإسباني لكرة القدم، زيارة إلى القاهرة كانت مقررة الشهر الجاري؛ للدعاية للسياحة العلاجية بمصر، إلى فبراير/شباط المقبل؛ بسبب حادث تفجير الكنيسة البطرسية الذي أودى بحياة 25 وإصابة العشرات.

وقالت شركة "برايم فارما"، المنظمة لبرنامج "تور أند كيور" المصري العالمي للسياحة العلاجية من فيروس سي: إن "زيارة نجم برشلونة كانت جزءاً من الاحتفال بالإنجاز المصري الذي شهد به العالم في علاج مرض الالتهاب الكبدي الفيروسي- سي، وذلك بإنقاذ حياة مئات الآلاف من المرضى المصريين".

اقرأ أيضاً :

الفيدرالي الأمريكي يرفع سعر الفائدة للمرة الأولى منذ عام

وأضافت الشركة (متخصصة في تسويق الخدمات الصحية والدوائية المصرية)، في بيان لها الخميس: إن "ميسي سفير دولي للحملة التي تهدف للدعاية للسياحة العلاجية في مصر لعلاج المرضى من كافة أنحاء العالم في مصر تحت شعار عالم خالٍ من فيروس سي".

وأوضح تامر وجيه سالم، رئيس مجلس إدارة برايم فارما، "اتفقنا مع ميسي على تأجيل الزيارة بعد الحادث الإرهابي المؤلم الذي تعرض له المصلون بالكنيسة البطرسية الأسبوع الجاري؛ ممّا خلف جراحاً وآلاماً في كل بيت مصري".

والأحد الماضي استهدف انتحاري بحزام ناسف مكاناً مخصصاً للنساء بالكنيسة البطرسية الملحقة بمجمع كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس في حي العباسية (شرقي القاهرة)؛ أسفر عن سقوط 25 قتيلاً بينهم منفذ العملية و49 مصاباً.

وأشار سالم إلى أن "الشركة تلقت رسالة خاصة من النجم الرياضي تقدم خلالها بالعزاء نيابة عنه وعن أسرته لكل المصريين فى مصابهم، متفهماً ضرورة تأجيل موعد الزيارة والاحتفالية احتراماً لهذا المصاب الأليم، وتمنياته أن يكون هذا الحادث هو الأخير الذي تتعرض له مصر".

ولفت إلى أن "الموعد المحدد لزيارة نجم نادي برشلونة لمصر سيكون في فترة توقف الدوري الإسباني خلال شهر فبراير/شباط المقبل".

يذكر أن مصر هي الدولة الأكثر تضرراً في العالم بأمراض الكبد، إذ يعاني 10 إلى 12% من السكان من مرض التهاب الكبد الوبائي بأنواعه، إلا أنها مؤخراً استطاعت تحقيق نجاحات محدودة في مكافحة المرض عبر استيراد عقاقير حديثة بأسعار مخفضة وتطبيق منظومة علاجية جديدة.

ووقعت الشركة القابضة لمصر للطيران، الشهر الماضي، بروتوكول تعاون مع شركة "برايم فارما" المسؤولة عن برنامج "تور أند كيور"؛ لتسويق مصر كمركز سياحي لعلاج التهاب الكبد (سي).

وقالت مصر للطيران إنها ستقدم أسعاراً خاصة وتنظم برنامجاً متميزاً للمرضى الأجانب. وستقام ثلاثة منافذ لشركة "برايم فارما" في ثلاث صالات بمطار القاهرة الدولي للترويج للسياحة العلاجية.

وفيروس "سي" هو مرض فيروسي يمكن أن يؤدي إلى تراجع وظائف الكبد أو الفشل الكبدي، إذا لم يتم اكتشافه بسرعة، وقد ينتهي المطاف مع بعض المرضى إلى الإصابة بتليف الكبد، كما أن الفحص الفعال والتشخيص السريع والحاسم يوقفان انتشار الفيروس.

ووفقاً لآخر إحصائيات منظمة الصحة العالمية، فإن 150 مليون مريض جديد يصابون بعدوى الفيروس سنوياً على مستوى العالم؛ بينهم 3.2 ملايين شخص في الولايات المتحدة الأمريكية فقط، ويموت سنوياً أكثر من 500 ألف مريض آخرين من جراء الإصابة بأمراض الكبد الناجمة عن هذا الالتهاب.

مكة المكرمة