توقعات بتراجع عدد المحترفين الأجانب في الدوري الإنجليزي

بات الغموض يكتنف مستقبل 332 لاعباً أوروبياً

بات الغموض يكتنف مستقبل 332 لاعباً أوروبياً

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 25-06-2016 الساعة 12:39


أعرب جريج دايك، رئيس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، السبت، عن اعتقاده بتزايد نسبة اللاعبين البريطانيين، وتراجع المحترفين الأجانب في الدوري الإنجليزي خلال السنوات المقبلة بعد استفتاء "بريكسيت"، الذي أكد فيه الناخبون البريطانيون رغبتهم في الانفصال عن الاتحاد الأوروبي.

وقال دايك لوسائل الإعلام البريطانية: "ما زال الوقت مبكراً لتقييم آثار انفصال المملكة المتحدة عن الاتحاد الأوروبي، ولكن استفتاء بريكسيت قد يترك أثراً على كرة القدم الإنجليزية".

ورغم هذا يرى دايك أن هذا التأثير لا يمكن ملاحظته قبل عامين، إذ يقتصر عدد اللاعبين الإنجليز في الدوري الإنجليزي حالياً على 30% فقط، وأضاف دايك: "أمر مخزٍ، الزيادة في عدد لاعبي إنجلترا بالدوري الإنجليزي ستكون أمراً مرحباً به".

وقبل استفتاء "بريكسيت" كان اللاعبون الذين يحملون جوازات سفر الاتحاد الأوروبي يمكنهم اللعب في الدوري الإنجليزي بدون قيود أو نسب محددة.

وبات الغموض يكتنف مستقبل 332 لاعباً أوروبياً يحترفون في الدوريات البريطانية، وذلك بعد التصويت لانفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي.

ووفقاً للقوانين البريطانية فإن اللاعب الأجنبي الذي يحمل جنسية دولة تحت مظلة الاتحاد الأوروبي فإنه يعامل كلاعب مواطن.

ومن المتوقع أن يجتمع الاتحاد الإنجليزي لدراسة الوضع الجديد، إما باستمرار اللاعبين، أو رحيلهم، وهو ما يعني هبوطاً حاداً في مستوى المسابقات المحلية.

واستفاقت أوروبا على نتائج صادمة للاستفتاء في بريطانيا، حيث صوّت البريطانيون للخروج من الاتحاد الأوروبي بنسبة 52%، في مقابل 48% لمعسكر البقاء، في استفتاء تاريخي خرجت فيه المملكة المتحدة من اتحاد استمر على مدى 43 عاماً.

مكة المكرمة