تُوّج بخماسية تاريخية.. ريال مدريد "سيد" كرة القدم في 2017

عام تاريخي للكتيبة المدريدية

عام تاريخي للكتيبة المدريدية

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 26-12-2017 الساعة 17:04


سيبقى عام 2017 راسخاً في أذهان عشاق نادي العاصمة الإسبانية، ريال مدريد؛ بعدما فرض الفريق الملكي هيمنة شبه مُطلقة على مختلف البطولات المحلية والقارية والعالمية، في إنجاز كروي غير مسبوق.

وهذه هي المرة الأولى في تاريخ النادي الملكي، التي يُتوّج فيها بخمسة ألقاب في عام واحد، وهنا يدور الحديث حول الدوري الإسباني، ودوري أبطال أوروبا، وكأس السوبر الإسباني، وكأس السوبر الأوروبي، وكأس العالم للأندية.

اقرأ أيضاً:

من يخلف ميسي ورونالدو في ملاعب الكرة؟ هؤلاء أبرز المرشحين

ولعب "الدون" البرتغالي، كريستيانو رونالدو، بأهدافه الحاسمة في المباريات النهائية، دوراً بارزاً في ألقاب "الملكي" المختلفة، فضلاً عن نجاح الفرنسي زين الدين زيدان في قيادة كوكبة من النجوم وإدارة المجموعة الكروية من على مقاعد البدلاء.

وبفوزه بخمسة ألقاب في 2017، ينضم ريال مدريد إلى أندية إنتر ميلان الإيطالي (2010)، وبرشلونة (2011 و2015)، وبايرن ميونيخ الألماني (2013)، التي تُوّجت سابقاً بـ"الخماسية التاريخية".

- الليغا بعد 5 سنوات

وبدأ ريال مدريد سلسلة ألقابه في 2017، باختطاف الدوري الإسباني، الذي عرف منافسة شرسة مع غريمه التقليدي برشلونة، استمرت حتى الجولة الأخيرة من المسابقة المحلية (21 مايو 2017).

وحقق ريال مدريد فوزاً ثميناً في عقر دار ملقة الأندلسي، بثنائية نظيفة، ليرفع رصيده إلى 93 نقطة، بفارق ثلاث نقاط عن "البارسا"، الذي حقق انتصاراً على إيبار، لكنه لم يكن كافياً للحفاظ على لقبه بطلاً لليغا.

1280x960 (2)

وبذلك، تربع "الملكي" على عرش الليغا، للمرة الأولى منذ عام 2012، والثالثة والثلاثين في تاريخه، معززاً رقمه القياسي كأكثر من تُوّج بلقب البطولة الإسبانية.

- دوري أبطال أوروبا

وفي 3 يونيو 2017، بات ريال مدريد أول نادٍ يتوَّج بطلاً لمسابقة دوري أبطال أوروبا في مناسبتين متتاليتين؛ بفضل فوزه على يوفنتوس الإيطالي بنتيجة (4-1)، في المباراة التي أقيمت في كارديف الويلزية.

وتخطى "الملكي" عقبة بايرن ميونيخ الألماني وأتلتيكو مدريد الإسباني قبل الوصول إلى نهائي كارديف، في حين أطاح يوفنتوس برفاق "البرغوث" الأرجنتيني ليونيل ميسي (برشلونة)، وزملاء النمر الكولومبي رادميل فالكاو (موناكو) في طريق الوصول إلى المواجهة الختامية لـ"أمجد الكؤوس الأوروبية".

1

وبعد شوط أول انتهى بالتعادل بهدف لمثله، فرض "الميرنغي" هيمنة مُطلقة في الشوط الثاني، أثمرت ثلاثة أهداف في شباك الحارس الإيطالي المخضرم جان لويجي بوفون، في ليلة لن ينساها على الإطلاق عشاق "الملكي" و"البيانكونيري".

Britain Soccer Football - Juventus v Real Madrid - UEFA Champions League Final - The National Stadium of Wales, Cardiff - June 3, 2017 Real Madrid's Sergio Ramos celebrates with the trophy after winning the UEFA Champions League Final  Reuters / Carl Reci

ومثل الليغا، عزز ريال مدريد رقمه القياسي كأكثر من صعد على منصات التتويج في دوري أبطال أوروبا بواقع 12 مرة، بفارق 5 ألقاب عن أقرب مُطارديه ميلان الإيطالي.

- السوبر الأوروبي

وفي 8 أغسطس 2017، افتتح نادي العاصمة الإسبانية الموسم الكروي الجديد (2017-2018) بلقب ثالث؛ حين تغلّب على مانشستر يونايتد الإنجليزي، بهدفين مقابل هدف، على ملعب "فيليب أرينا" في العاصمة المقدونية سكوبي، ليحصد لقب كأس السوبر الأوروبي، للمرة الرابعة في تاريخه.

860

وخاض "الملكي" المواجهة القارية؛ بصفته بطلاً لـ"ذات الأذنين"، في حين شارك "الشياطين الحُمر" بقيادة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو؛ لكونهم أبطالاً لـ"الدوري الأوروبي" (يوروبا ليغ)، على حساب أياكس أمستردام الهولندي.

وبإسقاطه مانشستر يونايتد، يكون ريال مدريد قد احتفظ بلقبه الأوروبي للعام الثاني توالياً؛ بعدما فاز في نسخة عام 2016 على مواطنه إشبيلية بنتيجة (3-2) بعد التمديد إلى الأشواط الإضافية.

- السوبر الإسباني

وبعد ثمانية أيام بالتمام والكمال، أضافت كتيبة زيدان لقباً رابعاً؛ بتتويجها بكأس السوبر الإسباني على حساب غريمه التقليدي برشلونة، للمرة العاشرة في تاريخه.

860 (1)

وجرت العادة بأن تُلعب كأس السوبر الإسباني بنظام الذهاب والإياب؛ حيث فاز ريال مدريد في عقر دار برشلونة بنتيجة (3-1)، في المباراة التي شهدت حصول "الدون" رونالدو على بطاقة حمراء، قبل أن يؤكد "الملكي" تفوقه إياباً بفوز ثانٍ بنتيجة (2-0)، في اللقاء الذي أقيم على ملعب "سانتياغو برنابيو".

- مونديال الأندية

وفي 16 ديسمبر 2017، أكمل رفاق القائد سيرجيو راموس "الخماسية التاريخية"؛ بالفوز بلقب كأس العالم للأندية، في البطولة التي أقيمت بالإمارات.

وتغلّب ريال مدريد على الجزيرة الإماراتي (2-1)، في لقاء "المربع الذهبي"، قبل أن يتكفل رونالدو بإحراز هدف الفوز والتتويج، في شباك جريميو البرازيلي، بالمباراة النهائية.

thumbnail_3631

وبهذا اللقب، يكون "الملكي" قد ظفر باللقب العالمي للمرة الثانية توالياً، بعد فوزه بنسخة عام 2016 التي أقيمت في اليابان على حساب مستضيف البطولة كاشيما إنتلرز، وللمرة الثالثة في تاريخه، معادلاً رقم غريمه التقليدي برشلونة.

- كأس ملك إسبانيا

ويُعد لقب كأس ملك إسبانيا، الوحيد الذي أفلت من أنياب نادي العاصمة الإسبانية لوضعه في خزائن "الملكي"؛ حيث ودّع الفريق المسابقة المحلية من الدور ربع النهائي على يد سيلتا فيغو.

وذهب اللقب في نهاية المطاف إلى برشلونة، الذي فاز على ألافيس في المباراة النهائية التي أقيمت على ملعب "فيسنتي كالديرون"، معقل أتلتيكو مدريد، بنتيجة (3-1).

اقرأ أيضاً:

إنفوجرافيك.. أفضل اللاعبين العرب في 2017

ويُعد برشلونة الفريق الوحيد الذي تُوّج بستة ألقاب مختلفة في عام واحد "السداسية"؛ وذلك تحت إمرة المدرب السابق بيب غوارديولا في 2009، في بداية حقبة ذهبية لـ البلوغرانا"، قبل أن يضع "الفيلسوف" حداً لمسيرته في "كامب نو"، صيف عام 2012.

وبعد عام تاريخي سيبقى في أذهان "المدريديستا"، باتت جماهير "الساحرة المستديرة"، تتساءل على نطاق واسع: "هل سيتمكن ريال مدريد من تكرار إنجازه في 2018 في ظل وفرة النجوم بالقلعة البيضاء أم سيفشل رفاق رونالدو في الحفاظ على ألقابهم المختلفة بالعام الجديد؟".

مكة المكرمة