"حبيب": دافعت عن ديني وشرفي.. والعقوبات لا تخيفني

في تعليق المقاتل الداغستاني على الشجار الذي أعقب فوزه بـ"نزال القرن"
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6ZQ12g

حبيب فاز باكتساح على منافسه الإيرلندي ماكغريغور بـ "نزال القرن"

Linkedin
whatsapp
السبت، 03-11-2018 الساعة 16:08

لا يزال الحديث يتواصل ويتصاعد حول "نزال القرن" الذي عرف فوز المقاتل الداغستاني المسلم حبيب نورمحمدوف على منافسه الإيرلندي كونور ماكغريغور  في السادس من أكتوبر المنصرم، واحتفاظه بلقب وزن الخفيف في الفنون القتالية المختلطة (UFC).

وكان "حبيب" قد دخل في شجار مع أحد أعضاء فريق ماكغريغور عقب فوزه بالنزال الذي احتضنته مدينة لاس فيغاس الأمريكية؛ حيث قفز من فوق الحلبة لتسود حالة من الهرج والمرج.

ولاحقاً قررت الهيئة الرياضية لولاية نيفادا الأمريكية إيقاف نور محمدوف وكونور لغاية اجتماعها المقبل في الـ10 من الشهر المقبل، والتحفظ على نصف قيمة جائزة حبيب البالغة مليوني دولار.



View this post on Instagram


🔥🔥🔥 #ufc229

A post shared by T-killah (@t_killah) on

وفي تعليقه  على الواقعة، قال "حبيب" في مقابلة مع قناة "بي إن سبورت" تركيا إنه "ليس مذنباً"، قبل أن يستكمل موضحاً: "لقد دافعت عن ديني وشرف عائلتي.. لن أذهب إلى جلسات الاستماع في لاس فيغاس".

ولم تتوقف تصريحات المقاتل المسلم عند هذا الحد فحسب؛ بل أردف قائلاً: "إذا كانوا يريدون معاقبتي فليفعلوا.. يمكنهم أخذ المال.. يمكنهم أن يستبعدوني عشر سنوات".

وجاءت تصريحات "حبيب" على هامش وجوده في تركيا؛ بعدما تلقى دعوة من الخطوط الجوية التركية، كما التقى بالرئيس رجب طيب أردوغان على هامش افتتاح مطار إسطنبول الجديد، الذي سيكون أكبر مطار في العالم مع اكتمال جميع مراحله.

وأشار إلى أنه "سعيد جداً هنا، وأريد أن أرسل رسالة شكر لجماهيري في تركيا وكل العالم"، وتابع قائلاً: "الأتراك يدعموني لأنني مسلم ونحن أخوة في الدين".

يُشار إلى أن حبيب، البالغ من العُمر 30 عاماً، رفع عدد انتصاراته إلى 27 خلال مسيرته الاحترافية، محافظاً على سجلّه خالياً من الهزائم، في حين مُني الإيرلندي بهزيمته الرابعة خلال مسيرته مقابل 21 انتصاراً في 25 نزالاً.

 

مكة المكرمة