"حسناوات المونديال" يتسببن بأزمة في روسيا.. والفيفا يتحرك!

الاتحاد الدولي للعبة لاحظ "التحيز الجنسي المفرط"

الجميلات سيطرن على كاميرات التلفزة بكأس العالم

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 13-07-2018 الساعة 15:36

شهدت بطولة كأس العالم لكرة القدم المقامة حالياً في روسيا حتى منتصف الشهر الجاري، متابعة إعلامية لافتة من المصورين للنساء الجميلات، اللاتي يظهرن في المدرجات خلال مباريات منتخباتهن، وهو ما ولّد أزمة في البلاد؛ لاعتباره "نوعاً من التمييز العنصري".

وطلب الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) من مخرجي مباريات المونديال في التلفزيون التقليل من تركيز الكاميرات على تصوير النساء الجميلات خلال المباريات، بعدما تسبب الأمر بأزمة في روسيا التي تعتبره نوعاً من التحيز الجنسي، ويولد أزمة أكبر من العنصرية في مجتمع الدب الروسي.

وقال المسؤول في الاتحاد الدولي للعبة، فيدريكو أدييتشي، إنّ الهيئات المنظمة للعبة كرة القدم ستتخذ خطوات جادة من أجل التقليل من تصوير النساء الجميلات، قبل أن يكمل موضحاً: "سنتحدث مع فرق الإنتاج التليفزيوني الخاصة بالمباريات المتبقية من كأس العالم الحالية".

وأردف قائلاً:"سيكون هذا الموضوع أحد محاور تطوير اللعبة، هذا أمر اعتيادي. لقد شاهدنا الصور ولاحظنا التحيز الجنسي المفرط".

تجدر الإشارة إلى أنّ موقع "غيتي" نشر ألبوم صور خاصاً بالمشجعات الجميلات، قبل أن يقوم بسحبه مباشرة ويقدم اعتذاراته التي أرجعها إلى أخطاء في اتخاذ القرارات!

ويسدل الستار على النسخة المونديالية الحالية بالمباراة النهائية بين منتخبي فرنسا وكرواتيا، المقررة إقامتها مساء الأحد المقبل على ملعب "لوجنيكي" بالعاصمة الروسية موسكو.

مكة المكرمة