خيبة ودفن للرؤوس.. ماذا يحدث في الإمارات بعد تأهل قطر؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/g2mBK4

جماهير الإمارات.. حسرة وخيبة أمل وغياب للروح الرياضية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 29-01-2019 الساعة 21:40

سيطرت حالة من الحسرة وخيبة الأمل على معسكر الإمارات، عقب الخسارة المذلة التي تلقاها المنتخب الأول أمام نظيره القطري، برباعية نظيفة، في المباراة التي جمعت الفريقين مساء الثلاثاء، ضمن الدور نصف النهائي وشهدت حضور ما يقرب من 40 ألف متفرج، أغلبهم من الإماراتيين.

البداية مع وكالة أنباء الإمارات الرسمية (وام)؛ إذ لم تتطرق من قريب أو بعيد لخسارة منتخب بلادها القاسية أمام القطريين، رغم أنها نشرت التشكيلة الرسمية قبل انطلاق المباراة، قبل أن تتجاهل الأمر برمته في ظل سيطرة "العنابي" وأهدافه المتتالية في الشباك الإماراتية.

أما المسؤول الأمني البارز في شرطة دبي، ضاحي خلفان، فقد شن هجوماً على لاعبي الإمارات في دوري المحترفين، مؤكداً أن مستوى المباراة أظهر كونهم "لاعبين عاديين جداً"

وفي محاولة لتبرير الهزيمة القاسية، عزف "خلفان" على وتر "المجنسين"، لتخفيف وطأة الخروج المذل للمنتخب على أرضه ووسط جماهيره، متناسياً ما تقوم به قطر من احتضان المواهب الرياضية وتنميتها وتطويرها في منشآتها ومرافقها الرياضية، التي تصنف من ضمن الأفضل في العالم بأسره.

بدوره شن الإعلامي الرياضي الإماراتي عدنان الحمد الحمادي هجوماً شرساً على اتحاد الكرة في بلاده برئاسة مروان بن غليطة، مطالباً إياهم بالاستقالة والرحيل.

كما انتقد الحمادي لاعبي منتخب الإمارات؛ إذ قال موجهاً كلامه إليهم عبر قناة "دبي الرياضية": "ألا تخجلون من تلك الصورة المتواضعة التي قدمتموها؟".

وطالب المعلق الرياضي الإعلامي رئيس هيئة الرياضة في الإمارات محمد خلفان الرميثي بمحاسبة المسؤولين عن هذا المستوى المتواضع، علاوة على مناشدته هزاع بن زايد بضرورة التدخل عقب الخسارة المذلة أمام منتخب قطر.

وقبل المباراة، نشر الفنان الإماراتي حسين الجسمي مقطعاً حماسياً من أجل تشجيع منتخب بلاده، عبر حسابه في "تويتر"، مرفقاً إياه بأربعة أعلام إماراتية، وهي النتيجة التي تكبدها "الأبيض" أمام "العنابي" القطري.

وخلال مجريات اللقاء، قذفت جماهير الإمارات لاعبي قطر  بالأحذية والقارورات، خلال احتفالهم بأحد الأهداف الأربعة، في مشهد يتنافى تماماً مع مبادئ اللعب النظيف والروح الرياضية، فضلاً عن الأعراف والمواثيق الأولمبية.

تجدر الإشارة إلى أن منتخب الإمارات عانى بشدة خلال النسخة الآسيوية الـ17؛ إذ تصدّر مجموعته الأولى بعد عناء شديد من فوز على الهند (2-0)، وتعادلين أمام البحرين وتايلاند بنتيجة (1-0)، ثم احتاج للأشواط الإضافية من أجل عبور قيرغيزستان (3-2)، ثم أقصى أستراليا في ربع النهائي بهدف دون رد، قبل السقوط المذل أمام قطر (0-4).

في الجهة المقابلة حقّق منتخب قطر الفوز في جميع مبارياته في الدور الأول، ليتصدّر مجموعته الخامسة بالعلامة الكاملة برصيد 9 نقاط من 3 انتصارات متتالية؛ على حساب لبنان (2-0)، وكوريا الشمالية (6-0)، والسعودية (2-0).

وفي الأدوار الإقصائية تخطّى "العنابي" عقبة العراق في دور الـ16 (1-0)، قبل الإطاحة بكوريا الجنوبية في دور الثمانية بالنتيجة ذاتها، ثم الفوز برباعية نظيفة على الإمارات في "المربع الذهبي"، محافظاً على نظافة شباكه.

مكة المكرمة