رئيس الفيفا يلتقي قيادات "قطر 2022".. ماذا بحثوا؟

الأنظار مصوبة نحو الدوحة بعد مونديال روسيا
الرابط المختصرhttp://cli.re/GKW5RN

الاتحاد الدولي لكرة القدم أعلن موعد مونديال 2022

Linkedin
whatsapp
الأحد، 15-07-2018 الساعة 11:44

بحث رئيس الفيفا السويسري جياني إنفانتينو، وقيادات اللجنة المنظمة لمونديال قطر، التعاون بين الطرفين خلال السنوات الأربع المقبلة، وذلك مع قرب إسدال الستار على مونديال روسيا.

وستتجه الأنظار مباشرة إلى قطر، التي تستضيف النسخة المونديالية المقبلة، المقررة إقامتها شتاء عام 2022، فور إطلاق صافرة نهاية الموقعة الختامية لمونديال 2018 بين فرنسا وكرواتيا ورفع الكأس الغالية.

وعلى مدار الأسابيع الستة الماضية، شارك 180 موظفاً معينين من قِبل اللجنة العليا للمشاريع والإرث القطرية، في عملية رصد ومراقبة لإدارة كأس العالم في المدن الروسية الـ11 المستضيفة للنهائيات.

علاوة على ذلك، زار ما يزيد على 30 ألفاً من جماهير الكرة المَعارض التي نظمتها اللجنة المنظمة لمونديال قطر بكل من موسكو وسانت بطرسبرغ؛ حيث تعرفوا على بعض ما يمكنهم توقعه في مونديال 2022.

وقال إنفانتينو: "نعمل عن قرب مع منظمي نهائيات قطر 2022، وقد زادت العلاقات صلابة وقوة هنا في روسيا"، لافتاً إلى أن"برنامج الرصد والمراقبة مثّل فرصة رائعة لمشاركة المعلومات وتبادل الخبرات".

وأشار إلى أن "معرض قطر التفاعلي مع الجمهور في موسكو وسانت بطرسبرغ أشعل الإثارة وسط مجتمع كرة القدم العالمي، وكان رد الفعل رائعاً، حيث أقبلت الجماهير على التفاعل مع الثقافة والتراث القطريين".

ونوّه إلى أن "الفعاليات توضح حقيقة أن قطر ستستضيف بطولة فريدة تتميز بأنها متقاربة الوجهات، سترحب بالجميع وستستمتع بها العائلات".

تجدر الإشارة إلى أن قطر نالت، في ديسمبر 2010، شرف استضافة كأس العالم 2022، وتعهّدت آنذاك بتنظيم نسخة ستكون الأفضل في تاريخ دورات كأس العالم.

مكة المكرمة