رسمياً.. القضاء السويسري يبرئ القطري ناصر الخليفي

من جميع التهم التي وجهت إليه..
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/B5pz9M

الخليفي أكد أنه سيعمل على بناء مستقبل الرياضة العالمية

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 30-10-2020 الساعة 17:25
- ما أبرز مناصب القطري ناصر الخليفي؟

رئيس باريس سان جيرمان، ورئيس شبكة قنوات "بي إن سبورت" الرياضية.

- ما القضية التي كان يُحاكم فيها "الخليفي"؟

حقوق بث مباريات مونديالي 2026 و2030 مع الفرنسي جيروم فالكه.

برأت المحكمة الجنائية السويسرية، اليوم الجمعة، رئيس نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، ناصر الخليفي من كل التهم الموجهة له برفقة الأمين العام السابق للفيفا، الفرنسي جيروم فالكه.

وأصدر القضاء السويسري قراراً يقضي ببراءة "الخليفي" من التهم المنسوبة له، والمتعلقة بقضية حقوق بث مونديالي 2026 و2030، وذلك وفق قرار صادر عن محكمة "بيلينزونا" السويسرية الفيدرالية.

جاء ذلك بعد أن استمعت المحكمة، على مدار الشهر الماضي، إلى إفادات الخليفي وفالكه، بالإضافة إلى رجل الأعمال اليوناني دينوس ديريس، الذي لم يمثل أمام المحكمة لأسباب صحية.

الخليفي

وفي أول تعليق على القرار قال المسؤول الرياضي القطري البارز: إنه "بعد حمله لا هوادة فيها من الادعاءات والتهم الوهمية والتشهير المستمر استمرت 4 سنوات ضدي، حكم اليوم بتبرئتي من جميع التهم الموجهة إلي، وثبت أن كل ذلك لا أساس له من الصحة".

وتابع موضحاً: "تمكنت أخيراً من تبرئة اسمي بشكل كامل وقطعي"، مشيراً إلى أن "هذه البراءة جددت إيماني بسيادة القانون وبالإجراءات القانونية".

وحول خطوته المقبلة قال الخليفي: "سأركز جهودي الآن لبناء مستقبل الرياضة العالمية".

وفي مارس الماضي، أسقط القضاء السويسري تهم الفساد عن "الخليفي" في التحقيق الذي يضم إلى جانبه فالكه، بشأن مزاعم منح الأول للثاني مزايا غير عادية من أجل التأثير عليه لنيل مجموعة "بي إن سبورت" -يرأسها الخليفي- حقوق بث لبطولتي كأس العالم 2026 و2030.

وكانت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية قد أكدت تعرض المدعي العام السويسري مايكل لوبير، الأربعاء، لعقوبة تأديبية بسبب ما وصف بأنه سوء سلوك منه أثناء قيامه بالتحقيق في قضية الفيفا.

وكانت المحكمة الجنائية الفيدرالية السويسرية قد أرجأت، في 24 سبتمبر الماضي، إصدار حكمها في القضية إلى الـ30 من أكتوبر الجاري.

ويُعد القطري ناصر الخليفي شخصية رياضية ناجحة بامتياز؛ إذ يترأس باريس سان جيرمان الفرنسي منذ عام 2011، كما يشغل منصب المدير العام لشبكة قنوات "بي إن سبورت" ذائعة الصيت، فضلاً عن توليه منصب رئيس الاتحاد القطري لكرة المضرب، ونائب رئيس الاتحاد الآسيوي للعبة عن منطقة غربي آسيا.

وفي سبتمبر 2017، انتُخب الخليفي، الذي يحمل شهادة في الإدارة والاقتصاد من جامعة قطر، عضواً باللجنة التنفيذية لرابطة الأندية الأوروبية، كما صنفته مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية الشخصية الأكثر تأثيراً في عالم كرة القدم في مايو 2020.

مكة المكرمة