رعاية قطرية لـ"أغلى الكؤوس العُمانية".. إليك التفاصيل

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Gem7Jj

تم تمديد الشراكة بين الجانبين ثلاثة أعوام إضافية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 19-02-2019 الساعة 12:43

جدد "بنك قطر الوطني" رعايته لمسابقة كأس السلطان قابوس لكرة القدم لثلاثة أعوام إضافية؛ اعتباراً من عام 2019 وحتى 2022، في خطوة جديدة تُبرز مدى قوة العلاقة بين قطر وعُمان على مختلف الصعد والمستويات.

وفي التفاصيل؛ أعلن الاتحاد العُماني لكرة القدم بالشراكة مع بنك قطر الوطني تجديد الرعاية لكأس السلطان قابوس (كأس عُمان) ثلاث سنوات إضافية، مقابل مليونين ونصف المليون دولار أمريكي.

وأبدى اتحاد الكرة العُماني اعتزازه بالشراكة القطرية، التي ساهمت بدور إيجابي في رفع مستوى منافسات الكأس المحلية، التي تُعرف بـ"أغلى الكؤوس العُمانية".

بدوره أكد بنك قطر الوطني في المؤتمر الصحفي الذي عُقد بهذا الخصوص في العاصمة العُمانية مسقط، أن هذه الشراكة تمثل أحد أوجه العلاقة المتينة بين السلطنة وقطر، كما أنها تدعم واقع الكرة العُمانية، وتساعد على نهوضها والارتقاء بمستواها الفني.

وتُمثّل كأس السلطان قابوس إحدى أبرز البطولات الكروية في سلطنة عُمان، إلى جانب منافسات الدوري المحلي.

وكانت جماهير عُمان وقفت بشدة خلف "العنابي" القطري، الذي كان محروماً من جماهيره وأنصاره في بطولة كأس الأمم الآسيوية لكرة القدم، التي أُقيمت في الإمارات، وأُسدل الستار عليها، مطلع فبراير الجاري، بتتويج تاريخي لـ"الأدعم" بسبعة انتصارات متتالية من المباراة الافتتاحية وحتى النهائية.

وارتدت الجماهير العُمانية قميص "العنابي" ورفعت علم قطر في المدرجات، رغم أن الإمارات تحظر مجرد التعاطف مع قطر على أرض الواقع وفي منصات التواصل الاجتماعي، كما استقبل العُمانيون "أبطال آسيا" لدى عودتهم بالكأس القارية بنحر الإبل احتفاءً بالمنتخب القطري.

وخلال الاستقبال الكبير الذي حظي به "العنابي" فور عودته إلى دياره، رفع لاعبو قطر عَلمي عُمان والكويت، كما وضعت تلك الأعلام على الحافلة المكشوفة التي جاب بها "آسياد آسيا" شوارع العاصمة القطرية.

مكة المكرمة