زيدان يفرض شروطاً لتدريب تشيلسي.. هذه أبرزها

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gDajWv

زيدان تُوّج مع ريال مدريد بـ3 ألقاب متتالية بدوري الأبطال

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 18-02-2019 الساعة 18:13

باتت إقالة الإيطالي ماوريسيو ساري من تدريب نادي تشيلسي الإنجليزي مسألة وقت ليس إلا بعد الهزيمة التاريخية التي تعرض لها الفريق اللندني أمام مانشستر سيتي بسداسية نظيفة، ضمن لقاءات الدوري الإنجليزي الممتاز.

في موازاة ذلك، كشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن المدرب الفرنسي زين الدين زيدان وافق "مبدئياً" على تولي تدريب "البلوز"، لكن بشروط قاسية، على حد قولها.

وأشارت إلى أن زيدان يريد تمديد عقد صانع الألعاب البلجيكي إيدين هازارد وإقناعه بالبقاء في ملعب "سانتياغو برنابيو"، وعدم الرحيل لريال مدريد نهاية هذا الموسم، إضافة إلى أن "زيزو" يرغب في الحصول على ميزانية مالية قدرها 200 مليون يورو من أجل تعزيز صفوف اللاعبين وفقاً لرؤيته الفنية.

ولفتت إلى أن المدرب الفائز مع ريال مدريد بلقب دوري أبطال أوروبا 3 مرات متتالية، يريد أن تصبح له كلمة الفصل، إلى جانب كلمة مدير النادي مارينا جرانوفسكايا، في كل ما يتعلق بالتخطيط، وذلك لإعادة هيكلة الفريق لاستعادة تألقه على المستويين المحلي والقاري.

بدورها توقعت صحيفة "الصن" البريطانية التشكيلة التي قد يعتمد عليها المدرب الفرنسي في حال إتمام تعاقده مع "البلوز"، بداية من الصيف المقبل؛ إذ قد يكون لاعب بوروسيا مونشنغلادباخ ماتياس جينتز مرشحاً لتدعيم خط الدفاع إلى جانب الألماني أنطونيو رودريغر والإسباني سيزار أزبيليكويتا.

كما طرح صانع الألعاب الإسباني إيسكو من أجل جلبه إلى "البلوز"، خاصة في ظل المشاكل التي يعاني منها مع فريقه الملكي، وعدم اعتماد المدرب الأرجنتيني سانتياغو سولاري عليه في التشكيلة الأساسية.

أما خط الهجوم فقد يتم الاعتماد على الأمريكي كريستيان بوليسيتش، الذي يلعب حالياً ضمن صفوف بوروسيا دورتموند الألماني على سبيل الإعارة، وقد يتم التعاقد مع الأرجنتيني ماورو إيكاردي الذي يُماطل في تمديد عقده مع فريقه إنتر ميلان الإيطالي، حيث ساءت الأمور بين الطرفين في الآونة الأخيرة.

تجدر الإشارة إلى أن "زيزو" حقق إنجازاً تاريخياً غير مسبوق، بقيادته الفريق الملكي للتتويج بأبطال أوروبا 3 مرات توالياً، إضافة إلى التتويج بالدوري الإسباني (الليغا) وكأس السوبر الإسباني مرة واحدة لكل منهما، علاوة على لقبين بكأس العالم للأندية ومثلهما في كأس السوبر الأوروبي، ولم يتول تدريب أي نادٍ منذ رحيله أواخر الموسم المنصرم عن ملعب "سانتياغو برنابيو".

مكة المكرمة