شاهد: ريال مدريد وليفربول لربع نهائي "ذات الأذنين"

"الملكي" يحمل لقب النسختين القاريتين الأخيرتين

"الملكي" يحمل لقب النسختين القاريتين الأخيرتين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 06-03-2018 الساعة 22:47


واصل نادي ريال مدريد الإسباني مشوار الحفاظ على لقبه بطلاً لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بنجاح؛ بعدما جدد فوزه على سان جيرمان بهدفين مقابل هدف، في اللقاء الذي أقيم مساء الثلاثاء على ملعب "حديقة الأمراء"، في إياب دور الـ16.

وجاء تأهل ريال مدريد إلى دور الثمانية؛ بفوزه بمجموع مواجهتي الذهاب والإياب (5-2)، علماً أن اللقاء الأول الذي أقيم على ملعب "سانتياغو برنابيو"، انتهى بانتصار "الملكي" بثلاثة أهداف مقابل هدف.

وقف الفريقان، قبل صافرة البداية، "دقيقة صمت"؛ حداداً على رحيل قائد فيورنتينا، الإيطالي دافيدي أستوري، الذي تُوفي بشكل مفاجئ عن عمر يناهز 31 عاماً.

لم يستطع "أثرياء باريس" فرض سيطرتهم بالشوط الأول، في ظل اعتماد الفرنسي زين الدين زيدان على الرباعي كاسيميرو وكوفاسيتش ولوكاس فاسكيز وأسينسيو في خط الوسط، وغياب البرازيلي نيمار عن "الباريسيين"؛ للإصابة التي أجبرته على الخضوع لعملية جراحية، ستُبعده عن الملاعب شهرين على الأقل.

وأهدر الفرنسي كريم بنزيما فرصة ذهبية لوضع "الملكي" في المقدمة؛ بعدما انفرد بالحارس، لكنه فشل في إدخالها الشباك الباريسية، لينتهي الشوط الأول من المواجهة بالتعادل السلبي.

وفي الشوط الثاني، وضع البرتغالي كريستيانو رونالدو فريق العاصمة الإسبانية في المقدمة؛ بعدما حوّل كرة عرضية برأسه في الشباك، معلناً تقدُّم "الملكي" بهدف أول، في الدقيقة الـ52.

وسجَّل "الدون" البرتغالي رقماً جديداً؛ حيث بات ثاني لاعب في تاريخ دوري الأبطال يسجل في 9 مباريات متتالية بالبطولة (14 هدفاً)، منذ الهولندي رود فان نيستلروي مع مانشستر يونايتد الإنجليزي عام 2003 (12 هدفاً).

وأحكم رفاق رونالدو سيطرتهم على المباراة وأضاعوا أكثر من فرصة، قبل أن تتعقد مهمة "الباريسي"، بشكل أكبر، بعد "طرد" الإيطالي ماركو فيراتي؛ لنيله البطاقة الصفراء الثانية احتجاجاً على قرار حكم اللقاء، في الدقيقة الـ66.

وفي الدقيقة الـ71، عادل الأوروغوياني إدينسون كافاني الكفة بتسجيله هدفاً بعدما ارتطمت كرة به في منطقة الجزاء، لتواصل طريقها إلى شباك الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس.

وعاد ريال مدريد وتقدَّم مجدداً؛ بعدما سدد لاعب الوسط، البرازيلي كاسيميرو، كرة ارتطمت بأحد لاعبي سان جيرمان وواصلت مسيرتها نحو المرمى، في الدقيقة الـ80، ليتأهل "الملكي" رسمياً لربع نهائي "ذات الأذنين" التي يحمل لقبها في النسختين الأخيرتين.

ولحق ليفربول الإنجليزي بنادي العاصمة الإسبانية إلى دور الثمانية من "أمجد الكؤوس الأوروبية"، رغم تعادله أمام ضيفه بورتو البرتغالي سلبياً بلا أهداف، في مباراة الإياب التي أقيمت على ملعب "أنفيلد".

وجاء تأهل ليفربول لربع النهائي؛ بفضل فوزه الكبير ذهاباً بخماسية نظيفة، حيث انتهت الأمور عملياً منذ المباراة الأولى بين الفريقين.

مكة المكرمة