شاهد: "قطر فان زون" صورة مصغّرة لأجواء مونديال 2022

أجواء كبيرة عاشها عشاق المونديال في "منطقة المشجعين"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 28-06-2018 الساعة 22:36

في إطار استعدادات قطر لاستضافة مونديال 2022، ضجّت صالة "علي بن حمد العطية"، بالعاصمة  الدوحة، مساء الخميس، بعشّاق بطولة كأس العالم لكرة القدم، التي تحتضنها روسيا حالياً، في ختام مباريات الدور الأول من البطولة العالمية، التي تستمرّ فعالياتها حتى منتصف الشهر المقبل.

وفضلاً عن الإثارة التي عرفتها المباريات الحاسمة، والتي أسفرت عن تأهّل الرباعي بلجيكا وإنجلترا وكولومبيا واليابان، توافد جمهور كبير لحضور الحفل الغنائي الذي أحياه الفنان الجزائري "الشاب خالد"، مغني الراب الشهير في الأغنية العربية، وسط تفاعل لافت من قبل الحاضرين.

 

وإلى جانب الفعاليات اليومية على هامش المباريات المونديالية، ستُقام 4 حفلات غنائية أخرى؛ يُحييها الفنان العراقي محمد الفارس، واللبناني زياد برجي، والكويتي عيسى المرزوق، ومواطنه الفنان إبراهيم دشتي، وذلك على مدار الأدوار الإقصائية المقبلة وصولاً إلى المباراة النهائية.

 

بدورها عبّرت عضوة لجنة البروتوكول في منطقة المشجّعين التابعة لـ "المشاريع والإرث"، ريم المالكي، عن سعادتها بالحضور الجماهيري الكبير في "قطر فان زون".

وقالت المالكي: إن "اللجنة العليا للمشاريع والإرث تنظّم 4 مناطق لمشجّعي كأس العالم في كتارا، واستاد خليفة الدولي، ومطار حمد الدولي، وكذلك صالة العطية التي تُعتبر الصالة الأكبر لاستضافة عشاق كرة القدم"، مشيرة إلى أنها "تُعتبر وجهة مميزة، خاصة أن اللجنة وشركاءها لم يغفلوا أن يجعلوا منها منطقة جذب لكل العائلة".

وأوضحت أن صالة العطية تمثّل "صورة مصغّرة عن الأجواء الحماسية الكروية المتوقّعة عند استضافة قطر لكأس العالم في 2022. وأن ما يميزها أنها تتناسب مع جميع أفراد العائلة".

 يُشار إلى أن اللجنة العليا للمشاريع والإرث القطرية تفرّدت، إلى جانب وزارة الثقافة والرياضة والهيئة العامة للسياحة، بتوفير ملاذ لعشّاق "الساحرة المستديرة"، في الصالة التي استضافت مونديال اليد مطلع 2015، وذلك في "بروفة لما ستكون عليه قطر عندما تستضيف النسخة المونديالية المقبلة".

مكة المكرمة