شاهد: مانشستر يونايتد يُسقط أرسنال وبوغبا يغيب عن الديربي

مورينيو يفقد بوغبا في ديربي مانشستر

مورينيو يفقد بوغبا في ديربي مانشستر

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 02-12-2017 الساعة 17:41


حسم مانشستر يونايتد، مساء السبت، قمته أمام مضيفه أرسنال؛ بعدما تغلّب عليه بثلاثة أهداف مقابل هدف، في المباراة التي أقيمت على ملعب "الإمارات"، ضمن منافسات الجولة الخامسة عشرة للدوري الإنجليزي لكرة القدم.

ويدين مانشستر يونايتد بالفضل في الحصول على الثلاث نقاط إلى حارسه الإسباني ديفيد دي خيا الذي كان بمثابة صمام أمان لفريقه؛ حيث دافع عن مرماه ببسالة بتصديه لأكثر من فرصة محققة للتسجيل.

وإلى مجريات اللقاء، باغت مانشستر يونايتد منافسه أرسنال، بتسجيل هدف مبكر في الدقيقة الرابعة عن طريق الإكوادوري أنطونيو فالنسيا.

ولم يمر على الهدف الأول طويلاً؛ ففي الدقيقة الـ 11 أضاف جيسي لينغارد الهدف الثاني لمانشستر يونايتد، لينتهي الشوط الأول بتقدم "الشياطين الحُمر" بثنائية نظيفة.

وتمكن الفرنسي ألكسندر لاكازيت من تقليص النتيجة؛ بتسجيله الهدف الأول لأرسنال في الدقيقة الـ 49.

وتهيأت لمهاجمي أرسنال أكثر من فرصة للتسجيل إلا أن دي خيا كان لها بالمرصاد رافضاً دخول أهداف أخرى في مرماه.

ومع حلول الدقيقة الـ 63 أضاف لينغارد هدفاً شخصياً ثانياً وثالثاً لفريقه، ليقضي على أحلام "المدفعجية" في إدراك التعادل.

وأشهر حكم اللقاء، في الدقيقة الـ 74 بطاقة حمراء مباشرة للفرنسي بول بوغبا؛ للخشونة المتعمدة، ليلعب مانشستر يونايتد الدقائق المتبقية من اللقاء بعشرة لاعبين.

وبحصوله على البطاقة الحمراء، تأكد غياب بوغبا عن ديربي مدينة مانشستر، الأحد المقبل، أمام رجال المدرب الإسباني بيب غوارديولا.

بذلك، حقق مانشستر يونايتد الفوز في ملعب "الإمارات" معقل أرسنال، للمرة الأولى منذ ثلاث سنوات، وتحديداً منذ 2014 عندما فاز آنذاك بهدفين لهدف.

وبفوزه الثمين، رفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 35 نقطة في الوصافة بفارق خمس نقاط خلف مانشستر سيتي المتصدر، بينما تجمد رصيد أرسنال عند 28 نقطة في المركز الخامس.

وفي مباراة ثانية ضمن الجولة ذاتها، واصل نادي تشيلسي، السبت، مطاردة قطبي مدينة مانشستر على قمة الترتيب؛ بفوزه على ضيفه نيوكاسل يونايتد، بثلاثة أهداف مقابل هدف، في المباراة التي أقيمت على ملعب "ستامفورد بريدج".

بادر "الضيوف" بتسجيل هدف التقدم في الدقيقة الـ12 عن طريق دوايت غايل، إلا أن تشيلسي أدرك هدف التعادل عبر البلجيكي إيدين هازارد في الدقيقة الـ21.

وأضاف الإسباني ألفارو موراتا الهدف الثاني في الدقيقة 33، ليخرج الفريق اللندني متقدماً في شوط المباراة الأول بهدفين لهدف.

ومع حلول الدقيقة الـ74، احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لتشيلسي، انبرى النجم البلجيكي هازارد لتنفيذها بنجاح في الشباك، مسجلاً هدفه الشخصي الثاني والثالث لفريقه.

بهذا الفوز ارتفع رصيد تشيلسي إلى 32 نقطة في المركز الثالث، في حين تجمد رصيد نيوكاسل يونايتد عند 15 نقطة في المركز الثاني عشر.

وفي مباراة ثالثة، أمطر ليفربول، مرمى مضيفه برايتون بخمسة أهداف مقابل هدف.

بادر الضيوف بتسجيل هدف السبق في الدقيقة الـ 30 عن طريق التركي إيمري تشان، وبعد دقيقة واحدة أضاف البرازيلي روبرتو فيرمينو الهدف الثاني لينتهي الشوط الأول بتقدم ليفربول بثنائية.

وفي الدقيقة الـ 48 أضاف فيرمينو هدفاً ثالثاً، قبل أن يُقلص برايتون النتيجة من ركلة جزاء في الدقيقة الـ51 نفذها غلين موراي بنجاح في الشباك.

ومع حلول الدقيقة الـ 87 أحرز ليفربول الهدف الرابع عن طريق البرازيلي فيليب كوتينيو، قبل أن يسجل لويس دينك الهدف الخامس للضيوف بالخطأ في مرماه بعد دقيقتين.

بهذا الفوز، ارتفع رصيد ليفربول إلى 29 في المركز الرابع، بينما تجمد رصيد برايتون عند 17 نقطة في المركز الحادي عشر.

مكة المكرمة