شاهد: هكذا تعامل ميسي ورونالدو عند خسارة جائزة فردية!

هيمن النجمان على الجوائز الفردية منذ 2008

هيمن النجمان على الجوائز الفردية منذ 2008

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 25-10-2017 الساعة 19:07


لا يزال فوز النجم البرتغالي، كريستيانو رونالدو، بجائزة "أفضل لاعب في العالم" لعام 2017، على حساب غريمه الأرجنتيني ليونيل ميسي، في الحفل الذي أقامه الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، بالعاصمة البريطانية لندن، مساء الاثنين، يحظى باهتمام واسع من عشاق "الساحرة المستديرة".

ورصد نشطاء مواقع التواصل والشبكات الاجتماعية، مقطع فيديو، يُظهر ردود فعل "الدون" البرتغالي، و"البرغوث" الأرجنتيني، في حفل "الكرة الذهبية" عام 2015، وحفل جوائز الفيفا لـ "الأفضل" 2017، كمقارنة بين النجمين العالميين.

ونجح ميسي في حصد جائزة "الكرة الذهبية" في 2015، وهو ما خلف نوعاً من الغضب والامتعاض على وجه غريمه البرتغالي، حيث بدا الأخير غير قادر على الظهور متماسكاً أمام عدسات التلفزة والمصورين.

وفي 2017، أعلن أسطورة كرة القدم الأرجنتينية، دييغو أرماندو مارادونا، فوز رونالدو بجائزة "الأفضل" للمرة الثانية توالياً، وعلى حساب ميسي أيضاً، غير أن "البرغوث" تصرف بعفوية شديدة؛ بظهوره مبتسماً أمام شاشات التلفزة، ولم يُبدِ أي امتعاض أو توتر من ذهاب الجائزة الفردية لغريمه البرتغالي.

اقرأ أيضاً :

بعد هيمنته على الألقاب والجوائز.. هل أنهى رونالدو زمن تفوق ميسي؟

تجدر الإشارة إلى أن كريستيانو رونالدو حصد ما نسبته 43.16% من الأصوات، بفارق شاسع عن ميسي الذي نال 19.25%، ليؤكد البرتغالي أحقيته الكاملة بالفوز بالجائزة الفردية التي استحدثها الفيفا بعدما فض شراكته مع مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية الرياضية المتخصصة، فيما حل البرازيلي نيمار دا سيلفا ثالثاً بـ 6.97%.

أما على صعيد "الكرة الذهبية"، فيمتلك ميسي الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بها بواقع 5 مرات، يليه رونالدو بكرة ذهبية أقل، لكن "صاروخ ماديرا" يبدو مرشحاً فوق العادة لمعادلة غريمه الأرجنتيني هذا العام؛ ما يفتح صفحة جديدة في صراع النجمين العالميين على الجوائز الفردية في قادم المواعيد والاستحقاقات المقبلة.

يُذكر أن ميسي ورونالدو يُهيمنان على مختلف الجوائز الفردية منذ عام 2008؛ بفضل أهدافهما الغزيرة وبطولاتهما في مختلف المسابقات المحلية والقارية والعالمية.

مكة المكرمة