صحف الإمارات "ترقص" على إيقاع منتخبها "بأمم آسيا"

"الأبيض".. خُطط التدريبات تثمر انتصارات بالمباريات (أرشيفية)

"الأبيض".. خُطط التدريبات تثمر انتصارات بالمباريات (أرشيفية)

Linkedin
whatsapp
السبت، 24-01-2015 الساعة 10:12


"ضجّت" صحف الإمارات، الصادرة اليوم السبت، فرحاً بتأهل منتخبها إلى نصف نهائي كأس آسيا 2015 لكرة القدم بأستراليا، بعدما أقصى اليابان، حامل اللقب، بركلات الترجيح 5-4 في الدور ربع النهائي.

وتسابقت الصحف في إطلاق الأوصاف على "فريق الأحلام"، واضعة لقباً جديداً هو "منتخب الشجعان"، بعد مقارعته للقوة الكروية العظمى في القارة الصفراء وهي اليابان.

وجاءت فرحة الصحافة الإماراتية مضاعفة بعدما "وفّى المنتخب بوعده" بتأهله إلى نصف النهائي، وهو ما تحدث عنه مدرب الفريق الوطني مهدي علي، الذي وضع هدفاً له ببلوغ نصف النهائي، موجداً لنفسه موطئ قدم بين الأربعة الكبار في آسيا.

وعنونت صحيفة الاتحاد الظبيانية صدر صفحاتها الأولى: "أسقطنا البطل"، وتابعت في الصفحات الداخلية "قهرنا اليابان بجيل الشجعان"، متحدثة عن أهمية الفوز على حامل اللقب، ومركزة على تصريح مهدي علي بأن "الهدف المقبل هو بلوغ النهائي".

بينما عنونت صحيفة الخليج: "الأبيض بين الأربعة الكبار في آسيا"، وأكدت: أن "منتخب الأحلام ضرب بقوة مرة أخرى وصنع تاريخاً جديداً لكرة القدم الإماراتية، وأكد الجيل الذهبي مرة أخرى أنه أقوى من كل التوقعات"، قبل أن تختم: "فعلها أبناء الإمارات، ليكتب هذا الجيل الذي أسعد شعبه دائماً قصة جميلة أخرى من إنجازاته المظفرة".

أما صحيفة البيان، في دبي، فتحت عنوان: "الأبيض بالشجعان يقهر اليابان"، كتبت: "نجح لاعبونا الشجعان في التخلص من الكابوس المزعج بعد ماراثون طويل من ركلات الترجيح، ليقهروا اليابان بطلة النسخة الماضية وأحد أهم القوى الكروية في القارة".

وكتبت صحيفة "الإمارات اليوم": "الأبيض يركل أبناء الساموراي بعيداً عن أستراليا"، معتبرة: أن "المنتخب أوفى بوعده في بلوغ المربع الذهبي".

ومن جانبه، قال يوسف السركال، رئيس الاتحاد الإماراتي لكرة القدم، في تصريحات صحفية: "أرى الطموح في نفوس اللاعبين، وأعتقد أن الجميع يسعى للنهائي ويحلم بتحقيق الإنجاز الذي غاب عنا منذ عام 96 عندما تأهل المنتخب الوطني للنهائي وخسر اللقب أمام السعودية، والآن نحن قريبون من بلوغ هذا الدور مرة ثانية بعد 19 عاماً".

ويجب على الإمارات لتحقيق طموحها، بالتأهل للنهائي للمرة الثانية في تاريخها بعد عام 1996، تجاوز عقبة صعبة أخرى متمثلة بمنتخب الدولة المضيفة أستراليا، في مباراتهما الثلاثاء المقبل.

وينظر الإماراتيون بكثير من الإعجاب إلى المنتخب الحالي، بعدما سبق أن حقق إنجازات عدة على مستوى منتخبي الشباب والأولمبي، إلا أن الفوز على اليابان في البطولة الجارية يعتبر الأهم بالنسبة للجيل الذهبي.

مكة المكرمة