عباس و"الحمد الله" يستقبلان وفداً رياضياً قطرياً

الوفد القطري اختتم زيارته بالصلاة في المسجد الأقصى

الوفد القطري اختتم زيارته بالصلاة في المسجد الأقصى

Linkedin
whatsapp
الأحد، 11-03-2018 الساعة 23:32


استقبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الأحد، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني، بحضور رئيس الاتحاد الفلسطيني للعبة اللواء جبريل الرجوب.

ويضم الوفد القطري، إضافة إلى رئيس الاتحاد، كلاً من نائب الرئيس سعود عبد العزيز المهندي، والأمين العام للاتحاد القطري منصور الأنصاري، فضلاً عن المدير العام لقنوات "الكأس" الرياضية عيسى عبد الله الهتمي، وسكرتير الاتحاد القطري للعبة محمد علي حمد عبد الله.

وأكد "أبو مازن" عمق العلاقات الأخوية التي تربط الشعبين الشقيقين الفلسطيني والقطري، مشيراً إلى الدور الكبير الذي تلعبه الرياضة عموماً، خاصة كرة القدم، في بناء الإنسان وصقل شخصيته ليكون عنصراً إيجابياً في بناء مجتمعه.

وشدد على أن فلسطين تولي أهمية كبيرة لقطاع الشباب، وأهمية دعمه في المجالات كافة، مشيداً بالتقدم الكبير الذي شهدته كرة القدم الفلسطينية، بفضل الجهود المميزة التي يبذلها الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم.

بدوره، أكد رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم دعمه الرياضة الفلسطينية، وتسخير إمكانات الاتحاد القطري لخدمة كرة القدم الفلسطينية، التي أصبح لها وزن على المستويَين العربي والقاري.

اقرأ أيضاً:

شاهد: قطر تُعيد الحياة لأبرز ملاعب غزة المدمرة

كما استقبل رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله، في مكتبه برام الله، رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم والوفد المرافق له، بحضور رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم اللواء جبريل الرجوب.

وأطلع "الحمد الله" الوفد القطري على آخر المستجدات السياسية، وجهود تحقيق المصالحة الوطنية، إضافة إلى آخر التطورات على صعيد قطاع الرياضة والشباب، والمعيقات التي تواجهه جراء الاحتلال الإسرائيلي.

وجدد تأكيده أهمية زيارات الوفود العربية والإسلامية إلى فلسطين؛ لما تمثله من دعم وتعزيز لصمود المواطنين، خاصة في القدس، داعياً بالوقت نفسه إلى مزيد من هذه الزيارات.

اقرأ أيضاً:

إنفوجرافيك: معتز برشم.. "فتى قطر الذهبي"

بدوره، شكر الوفد القطري رئيس الوزراء على حسن الاستقبال، داعياً إلى تعزيز سبل التعاون المشترك بين فلسطين وقطر في العديد من المجالات، خاصة المجال الرياضي.

تجدر الإشارة إلى أن الوفد القطري اختتم زيارته لفلسطين بجولة في مدينة القدس المحتلة والصلاة بالمسجد الأقصى.

مكة المكرمة