عملية نصب تطول مشجعين سعوديين في مونديال روسيا

كانوا يرغبون بحضور مباراة منتخبهم أمام مصر

الكاميرات أظهرت هروب الشخص "المحتال"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 26-06-2018 الساعة 20:30

وقع 400 مشجع سعودي ضحايا عملية نصب واحتيال، أثناء وجودهم في المطار للتوجه إلى مدينة "فولغوغراد"، لحضور مباراة منتخب بلادهم أمام نظيرهم المصري، في آخر لقاءات المجموعة المونديالية الأولى.

وذكرت وسائل إعلام روسية أن مطار "دموديدوفو" بالعاصمة الروسية موسكو كان مسرحاً لعملية النصب؛ حيث بدأت القصة عندما اتفق المشجعون مع مكتب خدمات يملكه شخص لبناني الجنسية، ودفعوا 50 ألف دولار من أصل (270 ألف دولار)؛ وذاك كجزء من تكلفة استئجار طائرات لنقلهم إلى مدينة فولغوغراد، التي احتضنت مباراة "الأخضر" و"الفراعنة".

وأشارت إلى أن المشجعين السعوديين دفعوا بقية المبلغ داخل المطار، حيث أوهمهم الشخص اللبناني أن الطائرات تنتظرهم في المطار، قبل أن يكتشفوا الحقيقة بعدما طال الانتظار دون أن يرد "المحتال" على اتصالات هؤلاء.

 

واضطر المشجعون إلى الاتصال بقنصل السعودية في موسكو لمساعدتهم، وبعد اطلاع الأمن على كاميرات مراقبة المطار تبين هروب الشخص اللبناني من إحدى البوابات للخروج من المطار.

تجدر الإشارة إلى أن السعودية حققت فوزاً "شرفياً" على حساب رفاق المصري محمد صلاح، بهدفين مقابل هدف، في مباراة كانت بمنزلة "تحصيل حاصل" بعد خروج الطرفين إثر هزيمتين متتاليتين، في المجموعة الأولى التي عرفت تأهل الأوروغواي وروسيا على الترتيب.

مكة المكرمة