فريق "هايكنج" السعودية يتحدث لـ"الخليج أونلاين" عن تحديات اللعبة

تعتبر هذه الرياضة متقدمة في أوروبا في حين أنها ما زالت وليدة في الخليج العربي

تعتبر هذه الرياضة متقدمة في أوروبا في حين أنها ما زالت وليدة في الخليج العربي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 10-06-2016 الساعة 17:44


ينشط في المملكة العربية السعودية فريق محلي لإحدى أشهر الرياضات وأحدثها على منطقة الخليج العربي، وهي رياضة الـ"هايكنج"، أو المشي الجبلي لمجموعة مشاركين يسيرون وفق خريطة أو دليل عارف بالطريق، في مناطق بعيدة عن المدن وتتميز بالوعورة وجمال الطبيعة.

مؤسس فريق هايكنج السعودية، علي القحطاني، قال لـ"الخليج أونلاين"، إن فريق المملكة يضم حالياً المئات من الأعضاء، بعد أن بدأت فكرته تلاقي اهتمام أشخاص كثر، حيث نقوم "بتجميع الأصدقاء والخروج برحلات للتسلق والسير في بداية عام 2015، ثم شارك خمسة فـ10 أشخاص ثم 20، حتى ارتفع العدد في أرجاء المملكة".

13327

وأضاف القحطاني: "اللعبة ليس لها اتحاد في المملكة، بل إنها تتبع للهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني"، باعتباره نشاطاً سياحياً أيضاً يقوم به الفريق ويشجع على السياحة المحلية.

ويقول القحطاني إن جولات الهايكنج تتضمن صعود الجبال والتسلق، مع الاستمتاع بالأماكن السياحية والتاريخية، ويتم اختيار الأماكن بالاعتماد على المشاركين ومدى خبرتهم وقدراتهم، مؤكداً أن الفريق يقوم بوضع خطة متكاملة لتنشيط فعاليات متفرقة.

ويصطحب الفريق كميات كافية من الماء والطعام حسب الحاجة، مع ضرورة التخطيط الجيد للوصول للمكان المناسب قبل حلول الظلام أو نفاد الماء.

- نشاط محلي وخليجي

فريق هايكنج السعودية كان قد وصل إلى مدينة أبها من جميع مناطق المملكة في منتصف مايو/أيار الماضي، وبمشاركة 38 مشاركاً راوحت أعمارهم بين سبع سنوات و62 عاماً، لتسلق أعلى قمة على مستوى السعودية بمنطقة سودة عسير، وسلك الفريق مساراً جبلياً يبلغ طوله ما يقارب 7 كم متنوعة التضاريس.

13

وشارك هايكنج السعودية في بطولة الخليج الأولى لتحدي السير الجبلي "مصيرنا واحد"، التي أقيمت في إمارة رأس الخيمة بدولة الإمارات العربية المتحدة، وتحديداً في "جبل جيس"، أعلى قمة في الإمارات، بمشاركة من جميع دول مجلس التعاون، أواخر مارس/آذار الماضي.

وحقق القحطاني، مؤسس "هايكنج السعودية"، المركز الأول سعودياً، وفي زمن هو الأعلى في البطولة، وفاز الفريق السعودي بالمركز الثالث في البطولة، في حين كان المركز الأول من نصيب دولة الإمارات، وجاءت سلطنة عمان في المركز الثاني.

وقال القحطاني إن البطولة نُظمت بتنسيق مع نظيره الإماراتي، بعد أن تم التواصل مع الفرق الخليجية الأخرى لتجري البطولة الخليجية الأولى من نوعها وتحقق أصداءً واسعة.

وظهر المتسابقون الخليجيون بزي موحد متمثلاً بشعار البطولة "مصيرنا واحد"، وسط حضور واسع من عشاق هذه الرياضة المشوقة وممثلي وسائل الإعلام والجمهور، واعتبرت البطولة نواة لمستقبل تزدهر فيه هذه الرياضة التي تتجاوز المفهوم الرياضي، وتتجاوزها لتشمل الانتماء للأرض والثقافة والاكتشاف والتأمل وتنمية المهارات والفنون المختلفة.

08-1

وتمثل الطرق الجبلية فرصة يمكن أن يستفاد منها للرياضة والترفيه، وتطوير السياحة الرياضية، ونشر ثقافة النشاط البدني.

واعتمد الإنسان قبل النهضة الحضارية التي شهدتها الجزيرة العربية، على وسائل النقل البدائية مشياً وباستخدام الدواب. وكانت الجبال والهضاب تمثل عقبة أمام المسافرين وقوافل الجمال في طرق الحج والتجارة، ولتسهيل المرور في هذه المرتفعات عمل الإنسان على إنشاء ممرات جبلية ملائمة لصعود ونزول القوافل، وعمل على تمهيدها بوسائل بدائية لا تخلو من الإبداع، هذه الممرات الجبلية منتشرة في مختلف هضاب وجبال الجزيرة العربية، ولا يزال كثير منها قائماً إلى يومنا هذا، وهو ما تحول اليوم لطرق مثالية لممارسي رياضة الهايكنج.

133

وتعتبر هذه الرياضة متقدمة في أوروبا، وهناك مسارات قديمة وأخرى مستحدثة للسياح تزخر برحلات المجموعات السياحية، ولها خرائطها وأدلاؤها، وتحظى طرقها باستراحات وفنادق خاصة لممارسي هذه الرياضة، حيث يصل ممارسو هذه الرياضة إلى هذه الفنادق مشياً على الأقدام ليستريحوا فيها ليلاً قبل أن يواصلوا سيرهم.

مكة المكرمة