فوز باهت لبرشلونة في الليغا يثير قلق عشاقه أوروبياً

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gnAqnX

ميسي سجّل ضربة جزاء وأهدر أخرى

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 17-02-2019 الساعة 00:55

أثار نادي برشلونة قلق عشاقه قبل مباراة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم؛ بعد أن حقق فوزاً باهتاً على حساب ضيفه بلد الوليد بهدف دون رد، في المباراة التي أقيمت على ملعب "كامب نو"، مساء السبت، ضمن لقاءات الجولة الـ24 من الدوري الإسباني.

ظهر الفريق الكتالوني هزيلاً وبلا أنياب، لكنه نجح في إنهاء الشوط الأول متقدماً بهدف أحرزه نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي من ضربة جزاء، حصل عليها جيرارد بيكيه، وذلك قبل دقيقتين من صافرة النهاية.

وأهدر ميسي ركلة جزاء ثانية احتسبها حكم اللقاء، بالدقيقة الـ85، في ظل التألق اللافت لحارس بلد الوليد جوردي ماسيب، الذي كان الحارس الثالث للبلوغرانا قبل الرحيل عن صفوفه.

بهذه النتيجة وصل برشلونة إلى 54 نقطة بصدارة الليغا، في حين توقف رصيد بلد الوليد عند 26 نقطة بالمركز الخامس عشر.

ويحل البارسا ضيفاً على ليون الفرنسي، الثلاثاء المقبل، في ذهاب ثمن نهائي "أمجد الكؤوس الأوروبية"، وسط قلق من مستوى رفاق "البرغوث" بالموقعة القارية المقبلة.

وفي مباراة ثانية ضمن الجولة ذاتها، صعد أتلتيكو مدريد إلى وصافة الدوري الإسباني "مؤقتاً"، بفوزه على مضيفه رايو فايكانو بهدف نظيف، أحرزه الفرنسي أنطوان غريزمان، في الدقيقة الـ74.

بهذا الفوز، ارتفع رصيد أتليتكو مدريد إلى 47 نقطة، في حين تجمّد رصيد رايو فاليكانو عند 23 نقطة بالمركز الثامن عشر.

ويستقبل أتلتيكو مدريد، الذي جدد عقد مدربه الأرجنتيني دييغو سيميوني حتى عام 2022، ضيفه يوفنتوس الإيطالي، الأربعاء المقبل، في ذهاب دور الـ16 من "ذات الأذنين".

مكة المكرمة