"فيفا" تفتح الباب أمام مشاركة الحكمات في مونديال قطر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/jYXk22

إيدينا ألفيس تعتبر من أبرز الحكمات في كرة القدم

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 19-02-2021 الساعة 11:51

- ما الذي يشجع على وجود الحكمات في مونديال 2022؟

بعد مشاركتهن الناجحة ببطولة كأس العالم للأندية في قطر.

- ماذا قال إنفانتينو عن الحكم البرازيلية إيدينا ألفيس؟

إنفانتينو: من المهم جداً أن تكون إيدينا في قطر للتحكيم.

أعلن جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم في تصريحات نقلتها مجلة الفيفا أن الباب مفتوح أمام الحكمات ليشاركن في تحكيم المباريات ببطولة كأس العالم 2022 في قطر، مشيراً إلى أن وجودهن في بطولات الرجال أصبح حقيقة وواقعاً.

وقال إنفانتينو في معرض رده عن إمكانية وجود الحكمات في مونديال 2022 بعد مشاركتهن الناجحة ببطولة كأس العالم للأندية في قطر: "بكل تأكيد 2022 وأيضاً 2026 وغيرهما، هذا الأمر ليس رمزياً إنه حقيقة"، بحسب ما ذكرت صحيفة "الشرق" القطرية، الجمعة.

وحول إمكانية مشاركة فريق تحكيم نسائي لأول مرة في المونديال برئاسة البرازيلية إيدينا ألفيس، واحتمال تكرار ذلك في كأس العالم المقبلة في 2022، قال: "من المهم جداً أن تكون إيدينا في قطر للتحكيم، أود أن أهنئهن، ومن المهم أن نعرف أنهن هنا لأنهن يستحققن ذلك ويمكنهن الاستمرار".

وأضاف: "من المهم أيضاً الإشارة إلى العالم بأن النساء لديهن دور في كرة القدم المخصصة للرجال لا المخصصة فقط للنساء".

وتحدث رئيس الفيفا عن بداية انفراج الأزمة باقتراب عودة الجماهير للملاعب، مؤكداً في الوقت ذاته أن مونديال الأندية في قطر كان اختباراً تجريبياً ناجحاً للغاية في ظل وضع شهد تطبيق بروتوكولات صارمة.

وأشار إلى أن بطولة كأس العالم المقبلة "ستكون منافسة رائعة إذا تم تطبيق البروتوكول الصحي في حال استمر الوباء خلال البطولة".

وفي 11 فبراير الجاري، اختتمت بطولة كأس العالم للأندية في الدوحة، والتي توج فيها نادي بايرن ميونيخ الألماني.

وفي وقت سابق، قال ياسر الجمال، رئيس مكتب العمليات في اللجنة العليا للمشاريع والإرث المنظمة لمونديال قطر 2022، إن دولة قطر تسير بالتدريج لاستضافة مونديال 2022 بحضور جماهيري يصل إلى 100%.

مكة المكرمة