قطر تحتفل بذكرى فوزها باستضافة المونديال بتدشين مبنى فريد

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/bx7jZY
يقع المبنى في منطقة أسباير

يقع المبنى في منطقة إسباير

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 02-12-2019 الساعة 13:53

دشنت قطر، اليوم الاثنين، أول مبنى بالعالم تمت هندسته على شكل رقم 2022؛ إحياءً لذكرى فوز قطر باستضافة بطولة كأس العالم 2022.

ويأتي تدشين هذا المبنى الفريد اليوم 2 ديسمبر، إحياءً لذكرى اليوم الذي أعلن فيه فوز قطر باستضافة مونديال "قطر 2022"، عام 2010.

ويقع المبنى في منطقة "أسباير"، بمحاذاة استاد خليفة الدولي، أول الملاعب التي باتت جاهزة لاستضافة منافسات المونديال.

واستغرق بناء المبنى عاماً ونصف العام، ويحتوي على مكاتب إدارية ومطاعم ومقاهٍ ونفق يصل إلى استاد خليفة.

 

وفي ديسمبر 2010، منح الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) قطر استضافة مونديال 2022 على حساب الولايات المتحدة وأستراليا وكوريا الجنوبية واليابان.

وتضمّن ملف قطر 2022 استخدام التقنيات المستدامة، وأنظمة التبريد المستخدمة على أكمل وجه في الملاعب ومناطق التدريب ومناطق المتفرّجين، وهو ما حدث بالفعل، وظهر جلياً في افتتاح "استاد خليفة الدولي" بحُلّته المونديالية، في 19 مايو 2017.

ولاحقاً، حدّدت اللجنة التنفيذية التابعة لـ"فيفا" ما بين الـ21 من نوفمبر والـ18 من ديسمبر 2022، موعداً جديداً لإقامة مونديال قطر؛ إثر اعتراض البعض على درجات الحرارة "المرتفعة" في دول الخليج، ليتم الاستقرار على إقامته شتاءً لا صيفاً.

تجدر الإشارة إلى أن دولة قطر تملك خبرة كبيرة في تنظيم الأحداث الرياضية الكبرى؛ إذ استضافت نهائيات كأس العالم للشباب 1995، وإحدى أفضل دورات الألعاب الآسيوية في التاريخ 2006، إضافة إلى نهائيات كأس أمم آسيا لكرة القدم، ودورة الألعاب العربية 2011، إلى جانب العديد من البطولات العالمية في ألعاب القوى، وكرة المضرب، والغولف، والدراجات النارية، وغيرها من الرياضات.

مكة المكرمة