قطر تشارك في بطولة كأس "الكونكاكاف" الذهبية لكرة القدم

تقام في عامي 2021 و2023
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/DMn38Z

منتخب قطر سيشارك في بطولة الكونكاكاف الذهبية في يوليو المقبل

Linkedin
whatsapp
الخميس، 03-09-2020 الساعة 13:01

ماذا سينتج عن الشراكة بين اتحاد قطر لكرة القدم واتحاد "الكونكاكاف"؟

مشاركة منتخب قطر في نسختي 2021 و2023 من كأس الكونكاكاف الذهبية.

متى تأسس برنامج الجيل المبهر؟

عام 2009.

أعلن الاتحاد القطري لكرة القدم واللجنة العليا للمشاريع والإرث في قطر عن شراكة استراتيجية مع اتحاد أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي لكرة القدم (الكونكاكاف)، قبل نحو عامين من انطلاق منافسات بطولة كأس العالم المنعقدة في قطر عام 2022.

وستشهد الشراكة بين الجانبين قيام الاتحاد القطري واللجنة العليا بدور هام على جميع مستويات كرة القدم والرياضة بوجه عام في منطقة الكونكاكاف، وتقديم برامج طويلة الأجل ضمن أنشطة كرة القدم من أجل التنمية في أنحاء المنطقة.

ويشمل هذا التعاون مشاركة المنتخب القطري في نسختي 2021 و2023 من كأس الكونكاكاف الذهبية، وهي البطولة الأهم في كرة القدم على مستوى المنتخبات بالمنطقة، ليسجّل منتخب قطر مشاركته الأولى في هذه البطولة في يوليو المقبل، بعد ظهوره الثاني العام القادم في بطولة كوبا أمريكا.

وتتضمن الشراكة أيضاً تنظيم "الجيل المبهر"، برنامج المسؤولية المجتمعية في اللجنة العليا، وبرنامج "نكست بلاي" التابع للكونكاكاف، أنشطة كرة القدم من أجل التنمية في دول أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي، إذ سيركز هذ التعاون على إعداد مدربي المجتمع، بما سيعود بالفائدة على آلاف الشباب في أنحاء هذه المنطقة، والمساعدة في ترك إرث إنساني دائم لبطولة كأس العالم 2022.

من جانبه، قال الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني، رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم: "تعد بطولة كأس الكونكاكاف الذهبية إحدى المنافسات العالمية المرموقة، ونحن سعداء بدعوة منتخبنا الوطني للمشاركة في نسختي 2021 و2023 من البطولة".

وأردف: "سيفصل بين مشاركة العنابي في البطولة العام القادم وبين انطلاق مونديال 2022، سبعة عشر شهراً، وعليه ستكون تلك فرصة مميزة لمنتخبنا الوطني في إطار استعداداته لخوض مباراته الافتتاحية في المونديال يوم 21 نوفمبر 2022". 

وبيّن: "لقد كان الفوز بلقب بطولة كأس آسيا 2019 إنجازاً هاماً في خطتنا لتطوير كرة القدم في قطر، وسنتوجه للمشاركة في كأس الكونكاكاف الذهبية ونحن على أتم الاستعداد للتنافس مع أفضل الفرق في دول أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي، ونتطلع بشغف للاستفادة من هذه الفرصة الهامة".

بدوره، قال حسن الذوادي، الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث: "يواصل برنامج الجيل المبهر جهوده للاستفادة من شعبية وقوة كرة القدم لإيجاد فرص تنمية مجتمعية مستدامة في المجتمعات حول العالم. ونجح البرنامج في التأثير الإيجابي في حياة أكثر من 500 ألف شخص من أنحاء العالم، منذ تأسيسه خلال إعداد ملف قطر كأس العالم".

وأضاف الذوادي: "انطلاقاً من تطلعنا للمستقبل، ولمزيد من التوسع في هذا المشروع الهام على صعيد الإرث الإنساني للبطولة، يسعدنا الإعلان عن هذه الشراكة الاستراتيجية مع برنامج نيكست بلاي، التابع للكونكاكاف والمعني بكرة القدم من أجل التنمية، لضمان تطور كلا المشروعين، وتعظيم الأثر الإيجابي في حياة مزيد من الأشخاص في عدد آخر من الدول. ولا يقل أهمية عن ذلك أن هذه الشراكة ستساعد على بناء إرث مستدام في أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي بعد إسدال الستار على منافسات المونديال في 2022".

وأشار إلى أنه "من منظور كرة القدم، سيكون من الممتع مشاهدة منتخب العنابي وهو يتنافس مع مجموعة من أفضل منتخبات العالم خلال منافسات كأس الكونكاكاف الذهبية في 2021 قبل المشاركة التاريخية له في بطولة كأس العالم على أرضه".

جدير ذكره أن برنامج الجيل المبهر يعمل منذ تأسيسه في عام 2009 على الاستفادة من مبادرات كرة القدم من أجل التنمية في معالجة القضايا الاجتماعية في بلدان ذات احتياجات محددة، تماشياً مع أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.

ويواصل البرنامج جهوده في سبيل تعزيز السلوكيات المستدامة بين الشباب في قطر والعالم من خلال إنشاء ملاعب كرة القدم المجتمعية، وتنظيم أنشطة تدريب شاملة وإشراك الشباب ضمن برنامج كرة القدم من أجل التنمية.

مكة المكرمة