"كذبة أبريل" تجعل من الكاميروني "إيتو" مرشحاً لرئاسة بلاده

إيتو أحد أبرز اللاعبين الذين أنجبتهم "القارة السمراء"

إيتو أحد أبرز اللاعبين الذين أنجبتهم "القارة السمراء"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 02-04-2018 الساعة 17:42


سارع النجم الكاميروني المخضرم صامويل إيتو لنفي خبر ترشحه للانتخابات الرئاسية في بلاده، وذلك على خلفية مقابلة "وهمية" نشرتها مجلة فرنسية، تزامناً مع ما يُعرف بـ"كذبة أبريل" أو "كذبة نيسان".

وفي التفاصيل؛ نشرت مجلة "جون أفريك" الفرنسية، في عدد الأحد، خبر ترشح النجم الكاميروني صامويل إيتو للانتخابات الرئاسية في بلاده، مدعية أنها أجرت مقابلة خاصة، اتضح لاحقاً أنها "وهمية" و"تخيلية"، وذلك في إطار التقليد الأوروبي العريق الذي يروج لخبر غير حقيقي على أنه "حقيقي".

اقرأ أيضاً :

إنفوجرافيك: ناصر الخليفي.. "أيقونة" رياضية ناجحة

وعلى الفور نفى إيتو، الذي يُدافع حالياً عن ألوان قونيا سبور التركي، صحة الخبر عبر منشور على صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي الشهير "فيسبوك".

وقال إيتو: "بحجة كذبة الأول من أبريل، نُشر خبر على لساني مفاده أنني ترشحت للانتخابات الرئاسية في الكاميرون، وأعتبر هذا الخبر بمثابة التقليل من الاحترام لشخصي، فأنا أحترم مؤسسات بلدي والقائمين على إدارة الكاميرون".

وأردف موضحاً: "لا أعتقد أنه من اللائق جعل كرسي رئاسة الجمهورية وصلاحيات الرئيس آلة لترويج مثل هذه الفكاهات".

وكانت مجلة "جون أفريك" الفرنسية قد أفادت أن النجم الكروي إيتو يعتزم الترشح للانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في الكاميرون، في أكتوبر 2018.

ولم تكتفِ المجلة الفرنسية بذلك؛ بل نشرت تصريحات على لسان إيتو جاء فيها: "كنت أحلم دائماً بالانخراط في الحياة السياسية، ويبدو أن اللحظة التي طال انتظارها هنا في النهاية".

وأوضح قائلاً: "أملك مخططاً كاملاً لإدارة البلاد، وسيكون لدينا فريق ضيق ومضغوط من أجل مواجهة صعوبات البلد مع رئيس الوزراء الذي سيكون تحت إشرافه 11 وزيراً".

اقرأ أيضاً :

بلاتر يؤيد المغرب لاستضافة مونديال 2026

واختتم النجم الكاميروني، الذي دافع سابقاً عن ألوان ريال مدريد وبرشلونة وإنتر ميلان وتشيلسي، تصريحاته قائلاً: "أحلم بأن أسير على خطا جورج وياه الذي تولى رئاسة ليبيريا".

تجدر الإشارة إلى أن إيتو يُعد أكثر من تُوّج بجائزة "أفضل لاعب في أفريقيا" بواقع 4 مرات، أعوام 2003، 2004، 2005، و2010. كما أنه حلّ "ثالثاً" في جائزة "أفضل لاعب في العالم" لعام 2005.

مكة المكرمة