كلاكيت رابع مرة.. تأجيل "نهائي القرن" لأجل غير مسمى

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/61Vve2

جماهير ريفر بليت اعتدت على حافلة بوكا جونيورز

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 25-11-2018 الساعة 20:25

وضع اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كونميبول)، حداً للشائعات التي انتشرت في الساعات القليلة الماضية، وأعلن تأجيل إياب الدور النهائي لكأس ليبرتادوريس بين ريفر بليت الأرجنتيني وغريمه التقليدي بوكا جونيورز، الذي كان مقرراً مساء الأحد، على ملعب المونيمونتال.

ووفق ما جاء في حساب الاتحاد القاري عبر موقع التغريدات القصيرة "تويتر": "قرر أليخاندرو دومينغيز رئيس الاتحاد ومجلس الإدارة تأجيل مباراة الإياب لنهائي ليبرتادوريس بهدف الحفاظ على المساواة الرياضية".

وأضاف: "سيُحدَّد موعد النهائي الجديد خلال اجتماع الثلاثاء المقبل، الذي يجمع رئيسي ريفر بليت وبوكا جونيورز وممثل الاتحاد القاري".

بدوره أعلن نادي ريفر بليت، عبر حسابه الرسمي على "تويتر"، أن "اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم يعلن تأجيل المباراة"، في إشارة إلى "السوبر الكلاسيكو" القاري.

وكانت المباراة مقررة مساء السبت، قبل تأجيلها مرتين؛ بسبب شغب الجماهير وخاصة أنصار ريفر بليت، قبل تأجيلها للمرة الثالثة بترحيلها هذه المرة إلى مساء الأحد.

ويأتي الإعلان عن تأجيل "نهائي القرن" للمرة الرابعة في غضون 24 ساعة؛ بعد ساعات قليلة من مطالبة إدارة بوكا جونيورز بتأجيل اللقاء وضرورة لعبه في ظروف تعطي المساواة للفريقين.

وقال النادي، في بيان رسمي على موقعه الإلكتروني: "تقدم النادي اليوم بطلب تأجيل نهائي كأس ليبرتادوريس، ولعبها في ظروف تعطي المساواة للفريقين بعد أحداث السبت التي أدت لتأجيل اللقاء عن موعده".

وأضاف: "طلبنا تأجيل المباراة حفاظاً على المساواة بين الفريقين، بعد أحداث العنف في محيط ملعب المباراة، ويأتي طلب التأجيل بعد أن لاحظنا حجم وخطورة الظروف والعواقب التي خلفتها علي النادي والفريق، ولهذا نطالب بعدم إقامة المباراة، وتطبيق العقوبات طبقاً للمادة 18 من لائحة اتحاد أمريكا الجنوبية".

وكانت جماهير ريفر بليت قد اعتدت على حافلة بوكا جونيورز بالحجارة والغاز المسيل للدموع قبل دخولهم ملعب المباراة؛ مما تسبب في إصابة بعض اللاعبين بجروح.

تجدر الإشارة إلى أن مباراة ذهاب الدور النهائي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما، على ملعب "لا بومبونيرا"، معقل بوكا جونيورز، ليتأجل الحسم إلى موقعة الإياب، التي ستعرف تتويج أحد الغريمين بالكأس القارية، فضلاً عن ضمان مشاركته في بطولة كأس العالم للأندية، التي ستقام الشهر المقبل.

مكة المكرمة