كيف علّق أمير قطر على هدية رئيس النمسا الكروية؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gXp2Qw

الرياضة حضرت في مباحثات الشيخ تميم ورئيس النمسا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 05-03-2019 الساعة 22:30

أهدى رئيس النمسا ألكسندر فان دير بيلين، أميرَ قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، كرة قدم؛ دعماً لاستضافة الدولة الخليجية لنهائيات كأس العالم المقبلة، المقررة إقامتها شتاء عام 2022.

وتداول مغرّدون مقطع فيديو للرئيس النمساوي وهو يُقدم هدية كروية رمزية للشيخ تميم، على هامش مباحثات الزعيمين في العاصمة فيينا، التي يزورها أمير قطر حالياً.

وتلقى أمير قطر الهدية الكروية بابتسامة عريضة، مؤكداً أن بلاده تمتلك منتخباً قوياً، كما أعرب عن فخره الشديد بلاعبي "العنابي"، الذين حققوا إنجازاً تاريخياً غير مسبوق بالتتويج بكأس الأمم الآسيوية، مطلع فبراير المنصرم.

 

وتتناول المباحثات العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل دعمها وتطويرها في مختلف المجالات، إضافة إلى بحث عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وإلى جانب السياسة والاقتصاد، تعتبر الرياضة ضمن سُلّم أولويات القيادة القطرية، حيث يحرص الشيخ تميم على مواكبة الفعاليات والمناسبات الرياضية في مختلف الألعاب محلياً، كما تحضر الرياضة بشكل لافت خلال جولاته الأوروبية والآسيوية واللاتينية.

وفي مايو 2017 افتتحت قطر "استاد خليفة الدولي" بحُلّته المونديالية، ويجري حالياً تجهيزه لاستضافة بطولة العالم لألعاب القوى 2019، كما كشفت أواخر 2018 عن تصميم استاد لوسيل، أكبر ملاعب المونديال، والذي تبلغ سعته 80 ألف متفرّج، وسيحتضن مباراتي الافتتاح والنهائي.

ومن المقرّر أن يكتمل بناء استادي الوكرة والبيت بمدينة الخور هذا العام، على أن تكتمل جميع الملاعب في عام 2020؛ أي قبل عامين كاملين من صافرة البداية، التي تنطلق في الـ21 من نوفمبر، في حين سيكون الختام في الـ18 من ديسمبر؛ تزامناً مع اليوم الوطني لدولة قطر.

ونالت قطر، في 2 ديسمبر 2010، حق استضافة مونديال 2022 بـ32 منتخباً، وتعهّدت منذ تلك اللحظة بتنظيم أفضل نسخة في تاريخ دورات كأس العالم،  كما تسلّم أميرها، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، في منتصف يوليو 2018، رسمياً، راية استضافة بلاده النسخة المونديالية المقبلة، التي ستقام ما بين 21 نوفمبر و18 ديسمبر 2022.

ويُترقَّب على نطاق واسع أن يكون مونديال 2022 "حديث العالم"، في ظل ما تُنفّذه الدوحة من مشاريع مختلفة تطول البنية التحتية؛ من فنادق، ومطارات، ومواني، وملاعب، ومستشفيات، وشبكات طرق سريعة، ومواصلات، وسكك حديدية، من أجل استقبال ما يزيد على مليون ونصف المليون من المشجعين والجماهير الذين سيتوافدون على البلاد لمتابعة كأس العالم.

مكة المكرمة