لماذا بكى صلاح لحظة استبداله في قمة "أولد ترافورد"؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GZro4E

النجم المصري فشل مجدداً في هز شباك مانشستر يونايتد

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 25-02-2019 الساعة 16:37

استبدل المدرب الألماني يورغن كلوب نجمه المصري محمد صلاح في الدقائق الـ10 الأخيرة من مباراة فريقه أمام مضيفه مانشستر يونايتد، التي احتضنها ملعب "أولد ترافورد"، في قمة لقاءات الجولة السابعة والعشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وأظهرت اللقطات والصور التي التقطتها عدسات الكاميرا، أن النجم المصري حاول قدر الإمكان حبس دموعه، وظهرت ملامح الحزن بادية عليه أثناء مغادرته "مسرح الأحلام"، ودخول البلجيكي ديفوك أوريجي بديلاً عنه.

ومنذ وصوله إلى الدوري الإنجليزي، فشل صلاح في هز شباك مانشستر يونايتد، كما أنه لم يتمكن من صناعة أي هدف أمام "الشياطين الحُمر".

صلاح يونايتد ليفربول

وفي هذا الإطار،  رصدت صحيفة "إكسبريس" البريطانية عدداً من التغريدات عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، من بينها؛ "دموع صلاح معلقة في عينيه"، و"غضب صلاح في النهاية يظهر في دموعه"، و"عندما يتم استبدالك باللاعب أوريجي فاعلم أنك كنت سيئاً".

ورغم المستوى الهزيل لـ"أبو مكة" (نسبة لابنته الوحيدة)، فإن صلاح لا يزال يتربع على قائمة هدّافي البريميرليغ هذا الموسم، بالتساوى مع الأرجنتيني سيرجيو أغويرو مهاجم مانشستر سيتي برصيد 17 هدفاً لكل منهما.

وفسّر البعض أداء صلاح في قمة "أولد ترافورد"، بأنه نتيجة للضغوطات الهائلة التي وضعتها وسائل الإعلام البريطانية على اللاعب، بحديثها عن قرب تحطيم المهاجم المصري لرقم الأسطورة آلان شيرر كأسرع لاعب يسجل 50 هدفاً لفريق واحد في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وبلغة الأرقام، أحرز نجم الكرة المصرية 49 هدفاً بقميص ليفربول في 63 مباراة، في حين أن رقم شيرر التاريخي تحقق عام 1994 في 66 مباراة؛ ما يعني أن الفرصة لا تزال سانحة لـ"الملك المصري" لنقش اسمه بأحرف من ذهب في تاريخ البطولة الإنجليزية الأكثر شعبية في العالم.

تجدر الإشارة إلى أن صلاح يمتلك الرقم القياسي كأكثر من سجّل أهدافاً في البريميرليغ في موسم واحد، وهو ما مكنه من التتويج بجائزة "الحذاء الذهبي"للبطولة الإنجليزية الموسم المنصرم برصيد 32 هدفاً.

مكة المكرمة