لماذا دعت قطر إلى إحصاء الإساءات لمنتخب قطر في أبوظبي؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gPRpEz

مشجعو الإمارات رشقوا المنتخب القطري بقوارير الماء والأحذية

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 02-02-2019 الساعة 11:38

دعا مدير المكتب الإعلامي في الخارجية القطرية، أحمد بن سعيد الرميحي، الاتحاد القطري لكرة القدم  إلى رصد كافة حالات الانتهاكات التي تعرّضت لها البعثة القطرية في كأس أمم آسيا؛ وذلك لحرمان أبوظبي من استضافة أي بطولة أخرى.

وأضاف الرميحي في تغريدة على موقع "تويتر"، أمس الجمعة: "أتمنّى من الاتحاد القطري لكرة القدم أن يقوم برصد كافة حالات الانتهاكات التي تعرضت لها البعثة القطرية في كأس آسيا، ورفعها للاتحاد الدولي لكرة القدم حتى يتم حرمان إمارة الشر (أبوظبي) من استضافة أية بطولة في المستقبل القريب".

وفتح الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، الأربعاء الماضي، تحقيقاً حول الأفعال التي ارتكبتها جماهير الإمارات بحق لاعبي قطر، خلال مباراة الطرفين، التي أُقيمت على استاد "محمد بن زايد".

ورشقت جماهير الإمارات لاعبي "العنابي" بالأحذية وقوارير المياه، عقب كل احتفال لهم بهدف من الأهداف الأربعة التي سجّلوها في شباك "الأبيض".

كما فتح الاتحاد الآسيوي تحقيقاً فورياً إثر صافرات الاستهجان ومحاولة التشويش على النشيد الوطني القطري، قبل انطلاق المباراة، التي انتهت بفوز كاسح لـ"العنابي" برباعية نظيفة.

ويُنتظر أن تصدر لجنة الانضباط بالاتحاد القاري قرارها في أول اجتماع لها عقب نهاية البطولة القارية، وسط توقّعات كبيرة بفرض عقوبات مالية وإدارية على الاتحاد الإماراتي للعبة.

وحاز منتخب "الأدعم" القطري كأس أمم آسيا، للمرة الأولى في تاريخه، في مواجهة قوية أمام اليابان؛ بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد.

يُذكر أن منتخب قطر حقّق الفوز في جميع مبارياته في الدور الأول، ليتصدّر مجموعته الخامسة بالعلامة الكاملة برصيد 9 نقاط من 3 انتصارات متتالية؛ على حساب لبنان (2-0)، وكوريا الشمالية (6-0)، والسعودية (2-0).

وفي الأدوار الإقصائية تخطّى "العنابي" عقبة العراق في دور الـ16 (1-0)، قبل الإطاحة بكوريا الجنوبية في دور الثمانية بالنتيجة ذاتها، ثم الفوز برباعية نظيفة على الإمارات في "المربع الذهبي"، محافظاً على نظافة شباكه.

مكة المكرمة