لهذا السبب خرج المسلم "نورمحمدوف" عن طوره

المقاتل الداغستاني قدمّ اعتذاره لاحقاً مؤكداً أنه "إنسان"
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LqBWK1

نورمحمدوف حقق فوزاًَ كاسحاً على ماكغريغور

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 08-10-2018 الساعة 16:44

أماط المقاتل الداغستاني الروسي حبيب نورمحمدوف اللثام عن أسباب قفزه فوق سياج الحلبة ومهاجمته أحد أعضاء فريق الإيرلندي كونور ماكغريغور خصمه في "نزال القرن"؛ وذلك بعدما حقق الأول فوزاً كاسحاً على الثاني ليحافظ على لقبه بطلاً للعالم للوزن الخفيف في الفنون القتالية المختلطة.

وقال "نورمحمدوف" عن أحداث ما بعد النزال، إنه "شتم ديني ووالدي وبلادي.. لماذا يتحدث الناس فقط عن قفزي فوق السياج؟ والدي علمني احترام الأشخاص.. كونور كان قريباً من قتل شخصين في الباص".

ويشير المقاتل الداغستاني إلى حادثة حصلت في فترة سابقة من العام بمدينة بروكلين في نيويورك؛ حين تهجم ماكغريغور على إحدى الحافلات التي كانت تقل "نورمحمدوف" مع مقاتلين آخرين، ورمى على إحدى نوافذها عربة حديدية كادت تقتل مقاتليْن من الموجودين في الحافلة.

ورغم ما حصل، قدّم المقاتل الروسي اعتذاره عن تصرفاته لجمعية الرياضيين ولاس فيغاس التي احتضنت "نزال القرن"، مشيراً إلى أنه إنسان في المقام الأول.

وبعد استسلام ماكغريغور، دخل زملاء الأول إلى حلبة النزال وهاجموا المقاتل الداغستاني الذي فر من الحلبة، لكن أنصار المقاتل الإيرلندي لاحقوه لخارج الحلبة.

وبعد تلك الأحداث الصادمة ورفض رئيس المنظمة تتويج نورمحمدوف بحزام اللقب، وعدم استطاعته الحديث في المؤتمر الصحفي المحدد بعد النزال، غرّد المقاتل الإيرلندي ماكغريغور بحسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قائلاً: "ضربة جيدة.. أتطلع قدماً إلى نزال الإعادة".

ويعتبر نور محمدوف أول روسي يفوز بحزام بطل المنظمة، وحافظ على سجله خالياً من الهزائم حيث بات في رصيده 27 نزالاً حتى الآن، في حين مُني منافسه بأربع هزائم مقابل 21 انتصاراً في 25 نزالاً.

تجدر الإشارة إلى أن المقاتل الروسي لم يحصل بعد على حزام لقبه، إضافة إلى مليوني يورو لقاء اشتراكه في "نزال القرن".

مكة المكرمة