لوكوموتيف الأوزبكي أمل الهلال الأخير لإنقاذ موسمه

عانى الهلال من سوء في النتائج مع مدربه اليوناني دونيس

عانى الهلال من سوء في النتائج مع مدربه اليوناني دونيس

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 23-05-2016 الساعة 18:19


يسعى الهلال السعودي إلى إنهاء موسمه بالتأهل إلى الدور ربع النهائي لدوري أبطال آسيا، حينما يحل ضيفاً على لوكوموتيف الأوزبكي في العاصمة طشقند، واللذان يلتقيان، الثلاثاء، في إياب ثُمن النهائي للمسابقة.

وسيكون الهلال أمام اختبار صعب بعد فشله في تحقيق نتيجة الفوز في مباراة الذهاب، التي احتضنها ملعب الملك فهد الدولي بالعاصمة الرياض، والتي انتهت بالتعادل السلبي؛ إذ سيكون مطالباً بالفوز أو على الأقل الخروج بالتعادل الإيجابي.

وسيدخل الهلال المباراة بقيادة مدربه السعودي المؤقت، عبد اللطيف الحسيني، الذي عينته إدارة الأمير نواف بن سعد خلفاً لليوناني دونيس، الذي أقيل بعد مباراة الإياب عقب موسم ونصف قاد فيهما الفريق إلى ثلاث بطولات؛ هي كأس الملك والسوبر وكأس ولي العهد.

وعانى الهلال من سوء النتائج مع مدربه اليوناني دونيس بعدما خرج الفريق من المنافسة على بطولتي الدوري وكأس الملك خلال أسبوع واحد، على يد أهلي جدة الذي توج بلقب دوري جميل، وتأهل لنهائي كأس الملك ليواجه النصر، يوم الأحد المقبل، في ختام الموسم الكروي السعودي.

وسيكون بإمكان مدرب الفريق عبد اللطيف الحسيني الاستعانة بمدافعه ياسر الشهراني، الذي أبدى جاهزيته التامة للمشاركة في اللقاء بعد شفائه من الإصابة، في حين تأكد غياب المهاجم ناصر الشمراني عن اللقاء؛ لعدم اكتمال جاهزيته عقب الإصابة التي لحقت به قبل لقاء الذهاب، بجانب المدافع الآخر محمد البريك.

وفي المقابل ستكون الضغوط أقل على الفريق الأوزبكي الذي نجح باعتلاء صدارة المجموعة الأولى، والذي مكنه من لعب لقاء الإياب على ملعبه.

ونجح لوكوموتيف بالخروج بنقطة ثمينة من مباراة الذهاب بعدما قدم لاعبوه مستوى مميزاً، خاصة على الجانب الدفاعي؛ وهو ما جعل الوصول إلى مرماهم من الصعوبة بمكان لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي.

مكة المكرمة