محرز يتغزل باستعدادات قطر المونديالية.. هذا ما قاله

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GQwz3w

منتخب الجزائر زار جناح الإرث بمقر اللجنة المنظمة لمونديال قطر

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 18-06-2019 الساعة 16:20

قال نجم نادي مانشستر سيتي الإنجليزي ومنتخب الجزائر لكرة القدم، رياض محرز، إن قطر ستنظم نسخة مونديالية استثنائية، في إشارة إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم، التي تستضيفها الدولة الخليجية شتاء عام 2022.

وجاءت تصريحات محرز خلال زيارة "محاربي الصحراء" جناح الإرث في مقر اللجنة القطرية العليا للمشاريع والإرث، على هامش معسكر منتخب بلاده التدريبي في الدوحة استعداداً للمشاركة في بطولة كأس الأمم الأفريقية (مصر 2019)، التي ستنطلق منافساتها في الـ21 من يونيو الجاري وحتى الـ19 من يوليو المقبل.

وعبّر محرز، الفائز بلقب الدوري الإنجليزي مع فريقه السابق ليستر سيتي والحالي مانشستر سيتي عامي 2016 و2019، عن إعجابه بمستوى الإعداد للنسخة الأولى من المونديال الذي سيستضيفه العالم العربي، وفخره بقدرة بلد عربي على استضافة الحدث الرياضي الأبرز في العالم.

وقال المتوّج بجائزة أفضل لاعب في أفريقيا عام 2016، في تصريحات لموقع "المشاريع والإرث": "لقد أبهرني كل ما رأيته، إنه بلا شك عمل ضخم، فقد تعرفنا عن قرب على ملامح استضافة المونديال، وأرى أنه سيكون من بين أفضل النسخ في تاريخ بطولات كأس العالم لكرة القدم، ونتطلع جميعاً إلى هذه النسخة الاستثنائية من البطولة عام 2022".

محرز

في السياق ذاته أبدى مدرب المنتخب الجزائري، جمال بلماضي، الذي تولى تدريب قطر بين عامي 2014 و2015، انبهاره الشديد بتسارع وتيرة الاستعداد لاستضافة هذا الحدث الرياضي الضخم.

وأوضح قائلاً: "ما زلت أذكر يوم الإعلان عن فوز قطر بحق استضافة المونديال قبل أكثر من ثمانية أعوام، واليوم لا تفصلنا عن منافسات البطولة سوى نحو ثلاثة أعوام".

وشدد على أن زيارة جناح اللجنة المنظمة لمونديال قطر شكلت حافزاً للمنتخب واللاعبين للمشاركة في النسخة المونديالية المقبلة، مشيراً إلى أن لاعبيه أعربوا عن حماسهم وتعهدوا ببذل قصارى جهدهم للتأهل لكأس العالم 2022.

وأشار إلى أن هذا الحماس الكبير  ظهر جلياً "حين شاهد برفقة لاعبيه ملاعب البطولة العالمية، واطلعوا على ما تعد به قطر العالم في 2022".

ويُمني محرز ورفاقه النفس بإحراز لقب كأس أمم أفريقيا 2019، رغم اعترافه بصعوبة المهمة، حيت ستكون البداية من دور المجموعات، الذي يشهد مشاركة الجزائر ضمن المجموعة الثالثة إلى جانب منتخبات السنغال وكينيا وتنزانيا.

وإلى جانب المنتخب الجزائري، تستضيف مرافق التدريب المتطورة في قطر معسكرات تدريبية لمنتخبات الكاميرون ومالي وبوروندي، في إطار استعداد تلك الفرق للبطولة الأفريقية ذاتها. 

مكة المكرمة