محلل رياضي مصري يخرج تركي آل الشيخ عن طوره

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/nB8Aay

مناوشات آل الشيخ وجدالاته على تويتر لا تتوقف

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 05-02-2020 الساعة 18:06

أعاد تركي آل الشيخ، رئيس هيئة الترفيه السعودية، والرئيس الشرفي لنادي الأهلي المصري، مشاداته الكلامية مع رواد التواصل الاجتماعي، التي كان آخرها مع هيثم فاروق، نجم نادي الزمالك السابق، الذي أخرجه عن طوره.

وكتب هيثم فارق، المحلل الرياضي في قنوات "بي إن سبورت" أيضاً، في تغريدة له على موقع "تويتر"، اليوم الأربعاء: إن "الدنيا تلاهي وملاهي وخير الملاهي شوال بارك"، في إشارة إلى المسؤول السعودي الذي ينظر إليه المصريون على أنه "شوال رز".

ولم يتمالك تركي آل الشيخ أعصابه ليرد على تغريدة نجم الزمالك الأسبق بقوله: "شيء مش (ليس) مستغرب من تافه شغال في قنوات الجزيرة، بعت بلدك مش صعب عليك تبيع أي حاجه تانية، عموماً مبروك.. رديت عليك".

لكن المحلل الرياضي المصري لم يتوقف هنا، حيث رد مجدداً على "آل الشيخ" قائلاً: "بلدي ونادي الزمالك أغلى عندي من أي شيء، وأتشرف بعملي في قنوات بي إن سبورتس، مبروك.. رديت عليك، والتفاهة ليها ناسها".

ولم يتوقف المسلسل عند هذا الحد فحسب، فرد آل الشيخ مرة أخرى: "يا تافه أنت بسعر، يعني بفاتورة، ومفيش حاجة تتقارن بالوطن يا تافه، لا نادي ولا غيره! وأكيد شخصية زيك تتشرف تعمل في مكان رخيص زيه".

جدير بالذكر أن آل الشيخ كتب عبر صفحته الرسمية "فيسبوك"، في الساعات الماضية، أنه يتمنى أن يقع الزمالك في طريق الأهلي خلال منافسات دور الثمانية من مسابقة دوري أبطال أفريقيا؛ لأنه "الأسهل"، على حد قوله.

يشار إلى أن مناوشات آل الشيخ وسجالاته على تويتر لا تتوقف، سواء مع أشخاص عاديين أو مشجعين أو مشاهير ونجوم بالفن أو الإعلام أو الرياضة.

ويشغل تركي آل الشيخ منصب مستشار في الديوان الملكي بمرتبة وزير، وهو مقرب من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، ويقود رؤيته في انفتاح المملكة، التي تلاقي انتقاداً واسعاً في صفوف الشعب السعودي.

وشغل آل الشيخ عدة مناصب رياضية؛ منها منصب رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم، ورئيس إدارة الاتحاد الرياضي لألعاب التضامن الإسلامي، ورئيس الهيئة العامة للرياضة بالسعودية، ورئيس اللجنة الأولمبية السعودية، وكذلك الرئيس الفخري لنادي التعاون في بريدة، والرئيس الفخري ورئيس هيئة أعضاء الشرف لنادي الوحدة في مكة المكرمة، ومالك نادي بيراميدز المصري.

ووجهت إليه اتهامات بإفساد الوسط الرياضي في السعودية والعالم العربي، واستغلاله الأموال التي بحوزته لبسط نفوذ في تلك الدول، قبل أن يعفيه العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز ويعينه رئيساً لهيئة الترفيه، أواخر 2018.

مكة المكرمة