مهلة أخيرة لمعرفة هوية المنتخبات المشاركة في "خليجي 23"

من اجتماع المكتب التنفيذي لاتحاد كأس الخليج العربي

من اجتماع المكتب التنفيذي لاتحاد كأس الخليج العربي

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 07-11-2017 الساعة 19:09


منح المكتب التنفيذي لاتحاد كأس الخليج العربي لكرة القدم، مهلة أخيرة لمدة أسبوع، لمنتخبات السعودية والإمارات والبحرين، لتحديد موقفها النهائي من المشاركة في كأس الخليج العربي بنسختها الثالثة والعشرين، المقررة إقامتها بالعاصمة القطرية الدوحة، في الفترة ما بين الـ 23 من ديسمبر 2017 والـ5 من يناير 2018.

وتنتهي المهلة في الـ 13 من نوفمبر الجاري، من أجل الحصول على ردود رسمية ونهائية بشأن المشاركة في "خليجي 23" من عدمه، في ظل تأكيد 4 منتخبات مشاركتها في البطولة؛ هي: عُمان، والعراق، واليمن، إضافة إلى قطر البلد المستضيف للبطولة.

ولا يزال موقف المنتخب الكويتي "غامضاً"، حيث تتوقف مشاركته في البطولة الخليجية على رفع الاتحاد الدولي لكرة القدم الإيقاف المفروض على الكرة الكويتية، منذ أكتوبر 2015، وسيكون المنتخب الخامس في "خليجي 23" في حال رفع الإيقاف رسمياً.

ووفقاً لوسائل إعلام قطرية، فإن المكتب التنفيذي للاتحاد الخليجي للعبة سيعقد اجتماعاً حاسماً، في منتصف الشهر الجاري؛ أي بعد انتهاء المهلة الرسمية، وبناءً على مقرراته سيتم حسم مصير "خليجي 23"؛ بإقامتها أو تأجيلها حتى إشعار آخر.

اقرأ أيضاً :

إنفوجرافيك.. أرقام وحقائق على هامش "خليجي 23"

وقال رئيس الاتحادين القطري والخليجي لكرة القدم، حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني: "يجب أن نضع في اعتبارنا أن نسخة (خليجي 23) هي البطولة الأولى تحت مظلة الاتحاد الخليجي، لافتاً إلى أن استضافة الحدث الكروي يحتاج إلى ترتيبات كبيرة لا سيما في ظل الأوضاع التي تعيشها المنطقة حالياً.

وأضاف قائلاً: "يجب أن يعلم الجميع أن بطولة كأس الخليج هي بطولة للشعوب وليست بطولة للاتحادات".

بدوره، قال رئيس لجنة المسابقات في الاتحاد الخليجي للعبة، حميد الشيباني، إن هناك ثقة كبيرة بقدرات قطر التنظيمية، مشيراً إلى أن "هناك لوائح وقوانين تنظم البطولات الخليجية وسيتم الرجوع إليها، والكل يعلمها لأن هناك عقوداً موقعة مع شركة راعية".

وكانت قرعة "خليجي 23"، التي سُحبت أواخر سبتمبر 2017، قد أسفرت عن وقوع منتخبات قطر والبحرين والعراق واليمن في المجموعة الأولى، في حين ضمت "الثانية" منتخبات السعودية والإمارات وعُمان، إضافة إلى الكويت في حال رفع الإيقاف المفروض عليها.

مكة المكرمة