مورينيو يوافق على السجن عاماً لهذا السبب!

المدرب البرتغالي توصل لاتفاق مع سلطات الضرائب الإسبانية
الرابط المختصرhttp://cli.re/64E9e9
مورينيو يريد تأمين دفاع فريقه من خلال هذا اللاعب

مورينيو يريد تأمين دفاع فريقه من خلال هذا اللاعب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 05-09-2018 الساعة 10:19

توصل المدرب البرتغالي لنادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، جوزيه مورينيو، إلى اتفاق مع سلطات الضرائب الإسبانية، يقضي بقبوله السجن عاماً واحداً في قضية "التهرب الضريبي" المتهم فيها.

وذكرت صحيفة "إلموندو" الإسبانية، أن مورينيو وافق على القبول بالسجن عاماً واحداً في قضية التهرب الضريبي، لكن من غير المرجح أن يحبس؛ نظراً إلى أن القانون الإسباني يسمح بإيقاف تنفيذ الحبس لأقل من عامين بالنسبة للشخص المخالف لأول مرة.

وأقام الادعاء الإسباني دعوى ضد مورينيو، العام الماضي،  في تهمتين بخصوص التهرب الضريبي خلال فترة تدريبه نادي ريال مدريد الإسباني، في الفترة ما بين عامي 2010 و2013، قبل أن يغادره إلى صفوف تشيلسي الإنجليزي، ثم حط رحاله في مانشستر يونايتد عام 2016.

وقالت سلطات الضرائب الإسبانية إن مورينيو كان يجب أن يدفع 3.3 ملايين يورو، لافتة إلى أن المدرب البرتغالي لم يكشف عن دخله من بيع الحقوق الملكية لصوره، في إقراره الضريبي لعامي 2011 و2012 "بغرض الكسب غير المشروع".

وأضاف الادعاء أن مورينيو توصل قبل ذلك إلى تسوية بخصوص دعوى سابقة تتعلق بالضرائب الإسبانية، وأسفر ذلك عن دفع 1.15 مليون يورو عام 2014. لكن سلطات الضرائب اكتشفت بعد ذلك أن بعض المعلومات المقدمة في التسوية لم تكن صحيحة.

وتأتي هذه القضية ضد مورينيو لينضم إلى قائمة من نجوم  الكرة في إسبانيا الذين تعرضوا لاتهامات بالتهرب الضريبي أيضاً، على غرار النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي.

تجدر الإشارة إلى أن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب ريال مدريد الإسباني، المنتقل هذا الصيف إلى صفوف يوفنتوس الإيطالي، توصل إلى اتفاق مماثل مع سلطات الضرائب الإسبانية ودفع 18.8 مليون يورو.

مكة المكرمة