ناشئ تركي يتعمد إهدار ركلة جزاء.. ما السبب؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LRNe4o

الواقعة حظيت بإشادة واسعة على منصات التواصل

Linkedin
whatsapp
الخميس، 28-03-2019 الساعة 10:11

أشادت وسائل إعلام تركية ومواقع التواصل الاجتماعي بما فعله قائد نادي غلطة سراي التركي للناشئين حين تعمد إهدار ركلة جزاء احتُسبت له؛ لظنه أن قرار الحَكم لم يكن صحيحاً.

وفي التفاصيل، حصل بكناز ألمظ بيكوف على ركلة جزاء بعدما توغل من الجهة اليسرى ودخل منطقة العمليات، قبل أن يسقط أرضاً بعد كرة مشتركة مع لاعب إسطنبول سبور.

ولم تتردد حَكمة اللقاء في احتساب الواقعة؛ لكن بيكوف (13 عاماً) لم يعتقد صحة القرار، ليتعمد إضاعة ضربة الجزاء بتسديدها بعيداً عن المرمى.

وكان الفريق التركي متقدماً بهدف دون رد، وقت احتساب ركلة جزاء، علماً أن المباراة انتهت بفوز سهل لغلطة سراي على حساب إسطنبول سبور بثلاثية نظيفة.

ونالت اللقطة إعجاب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، لكون اللاعب الناشئ "قدّم مثالاً نادراً للروح الرياضية، واللعب النظيف"، في الوقت الذي يتعمد فيه بعض اللاعبين الاحتيال على الحَكم واللجوء إلى التمثيل، لانتزاع قرارات لمصلحتهم.

وبسبب تزايد حالات الاحتيال على حكام المباريات، أقر الاتحاد الدولي لكرة القدم استخدام "تقنية الفيديو"، لمساعدة "قضاة الملاعب" في اتخاذ القرارات التحكيمية الصحيحة.

تجدر الإشارة إلى أن مثل هذه المقاطع واللقطات "الاستثنائية" تحظى بمتابعة جارفة، ويتم تداولها وتناقلها على نطاق واسع بمواقع التواصل والشبكات الاجتماعية، كما تتم الإشادة بها أو التحذير منها، بحسب ما تتضمنه من وقائع وأحداث.

مكة المكرمة