ولي عهد دبي يؤكد: قطاع الرياضة يشهد تحديات كبيرة

نخبة من صناع القرار في الاتحادات الدولية والقارية تشارك في مؤتمر دبي الرياضي الـ11

نخبة من صناع القرار في الاتحادات الدولية والقارية تشارك في مؤتمر دبي الرياضي الـ11

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 26-12-2016 الساعة 18:25


رحب ولي عهد دبي، الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، بالمشاركين في مؤتمر دبي الرياضي الدولي في نسخته الحادية عشرة، والمقرر إقامته يومي الـ27 و28 من الشهر الجاري، تحت شعار "حوكمة كرة القدم الحديثة"، بمشاركة نخبة من قيادات وصناع القرار في الاتحادات الدولية والقارية؛ وعلى رأسهم رئيس الفيفا، جاني إنفانتينو، إضافة إلى نجوم اللعبة والتدريب والتحكيم.

وقال رئيس مجلس دبي الرياضي: "يواصل المجلس تنظيم هذا المؤتمر لتطوير قطاع كرة القدم، ودعم جهود مواجهة التحديات التي يشهدها قطاع الرياضة عموماً، وكرة القدم على وجه الخصوص، وذلك من خلال استعراض التجارب الاحترافية الناجحة، والتحاور مع صناع القرار وقيادات العمل في الاتحادات والأندية الكروية من الدول التي سبقتنا في عالم الاحتراف".

من جانبه قال مطر الطاير، نائب رئيس مجلس دبي الرياضي: "يتم اختيار شعار للمؤتمر في كل عام تتمحور حوله جلسات وورش العمل؛ ليؤدي كل عنصر من عناصر اللعبة دوره المطلوب، وتتكامل الجهود لتحقيق الهدف الأهم؛ وهو مستقبل أفضل لكرة القدم في الدولة والمنطقة والعالم".

وأضاف: "حرص مجلس دبي الرياضي على رفع شعار (حوكمة كرة القدم الحديثة) للنسخة الحادية عشرة من المؤتمر؛ كون الحوكمة تعد من أهم ركائز التطوير، وتعني تطبيق الشفافية والعدالة والمشاركة والمساءلة والإفصاح والمساواة والفصل بين السلطات، ووضع اللوائح التي تؤكد على هذه المعايير، والتي يجب أن تتبعها المؤسسات الرياضية في هيكلها الوظيفي وأعمالها ولوائحها وأنظمتها بما ينعكس على نتائجها ويحقق أهدافها".

ويستعرض مؤتمر دبي الرياضي الدولي في نسخته الحادية عشرة أسرار نجاح اللاعبين المحترفين؛ من خلال عرض نماذج لبعض التجارب الناجحة، التي أثبتت تفوقاً كبيراً في الملاعب الاحترافية، ومع أقوى الفرق الأوروبية.

وذكرت وكالة أنباء الإمارات (وام) أنه سيتم تخصيص ورشة العمل الثانية تحت عنوان "متطلبات النجاح للاعب المحترف" في اليوم الثاني بالمؤتمر؛ لاستعراض أشهر التجارب الناجحة لثلاثة من اللاعبين المحترفين في أوروبا وجميعهم من جنسيات غير أوروبية، حيث سيتحدث كل من المصري محمد صلاح لاعب نادي روما الإيطالي، والكاميروني صامويل إيتو لاعب نادي أنطاليا سبور التركي، عن تجربتيهما في عالم الاحتراف بأوروبا .

كما يتحدث في الورشة -التي يترأسها الإعلامي الشهير مصطفى الآغا- الأرجنتيني خافيير زانيتي نجم إنتر ميلان الإيطالي وقائده المخضرم، والذي يشغل منصب نائب رئيس النادي حالياً.

ووجه مجلس دبي الرياضي الدعوة لجميع الأندية لمشاركة لاعبيهم من مختلف الفئات في الورشة؛ للاستفادة ممّا سيتم طرحه من معلومات وتجارب تمنحهم صورة واضحة عن متطلبات النجاح كلاعبين محترفين مع أقوى الأندية التي تنافس على البطولات المحلية والقارية.

مكة المكرمة