وُجد ميّتاً في غرفته.. مشجّع "ينتحر" حزناً على خروج ميسي

الأرجنتين ودّعت المونديال على يد فرنسا

فرنسا أنهت مشوار الأرجنتين بمونديال روسيا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 04-07-2018 الساعة 20:51

لا تزال تبعات خروج الأرجنتين من ثمن نهائي بطولة كأس العالم لكرة القدم تلقي بظلالها بقوة على عشّاق "الساحرة المستديرة" عموماً، و"البرغوث" بشكل خاصّ.

وفي التفاصيل؛ أكّدت الشركة المحلّية في بنغلاديش أن شابّاً يُدعى مونوتو هالدار (20 عاماً)، وُجد ميتاً في غرفته في اليوم التالي لمباراة فرنسا والأرجنتين، التي عرفت تأهّل رفاق النجم أنطوان غريزمان على حساب "راقصي التانغو" بنتيجة (4-2).

وتلقّت الشرطة اتّصالاً هاتفياً من عائلة الشابّ تشكو فيه من رفضه فتح باب غرفته بعد ليلة قضاها وحيداً؛ بسبب هزيمة الأرجنتين ونهاية مشوارها عند دور الـ16.

وتحرّكت قوات الشرطة بناء على الاتصال، لتضطرّ لكسر باب الغرفة، حيث وجدت هالدار قد فارق الحياة بعد شنق نفسه.

ولم تكن واقعة الشابّ البنغالي الأولى من نوعها في هذا المونديال؛ إذ أقدم شابّ آخر في الهند على الانتحار بسبب خسارة الأرجنتين أمام كرواتيا بثلاثية نظيفة، في الدور الأول.

يُشار إلى أن أنصار ميسي في جميع أرجاء العالم كانوا يُمنّون النفس بتحقيق "البرغوث" للقب المونديال، خاصّة أنها النسخة الأخيرة لنجم برشلونة الإسباني، إذ سيكون في الـ35 من عُمره في مونديال قطر  2022.

مكة المكرمة