5 نجوم قطريين مؤهلون للاحتراف بأندية أوروبا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GoXyBQ

منتخب قطر قدّم نسخة مثالية في كأس آسيا 2019

Linkedin
whatsapp
الأحد، 03-02-2019 الساعة 19:20

بات المنتخب القطري لكرة القدم ونجومه المُتوّجون أبطالاً لكأس الأمم الآسيوية للمرة الأولى في تاريخه، محط أنظار كبار الأندية الأوروبية، بفضل تألقهم اللافت في البطولة الأبرز على مستوى القارة الصفراء.

وفي هذا الإطار، قالت النسخة الآسيوية من موقع "فوكس سبورت" العالمي، إن 5 لاعبين قطريين مؤهلون للاحتراف في ملاعب القارة العجوز في المستقبل المنظور.

المعز علي

وجاء المعز علي على رأس القائمة، بعدما قدّم أداءً رفيعاً مع "العنابي" خلال مجريات البطولة، ليتوج مجهوده الكبير بجائزتي "أفضل لاعب" و"الهدّاف".

ونجح نجم الدحيل (22 عاماً) في تسجيل 9 أهداف في نسخة 2019، ليحطم الرقم القياسي الذي كان مسجلاً باسم الإيراني علي دائي، الذي أحرز 8 أهداف في نسخة عام 1996.

أكرم عفيف

وضمت القائمة أيضاً أكرم عفيف، حيث ساهم اللاعب في تسجيل 11 هدفاً من أصل 19، هي حصيلة "العنابي" في النسخة الآسيوية، التي عرفت لأول مرة مشاركة 24 منتخباً دفعة واحدة.

وصنع لاعب السد (22 عاماً) 10 أهداف في البطولة القارية، قبل أن يسجل هدفاً في غاية الأهمية، وكان في نهائي البطولة أمام "الساموراي" الياباني، مانحاً "الأدعم" انتصاراً غالياً بعد معاناة شديدة في الشوط الثاني.

عبد الكريم حسن

ويبرز عبد الكريم حسن في قائمة نجوم منتخب قطر المرشحين للعب في القارة الأوروبية، في ظل ما يتمتع به اللاعب من مجهود وفير فوق "المستطيل الأخضر".

ففضلاً عن أدواره الدفاعية بحكم مركزه في الرواق الأيسر، يقدم الإضافة في الناحية الهجومية، حيث أثار تألق اللاعب إعجاب المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، الذي حلل على شبكة "بي إن سبورت" مباراة قطر والسعودية في دور المجموعات.

وكان "حسن" (25 عاماً) قد تّوج بجائزة أفضل لاعب في القارة الآسيوية لعام 2018، بعدما قاد فريقه السد لبلوغ نصف نهائي النسخة الماضية من دوري أبطال آسيا.

بسام الراوي

وفي خط الدفاع يبرز أيضاً بسام الراوي، الذي كان أحد الأسباب الرئيسة في حفاظ الحارس سعد الشيب على نظافة شباكه في 6 مباريات متتالية من دور المجموعات وحتى المربع الذهبي.

وتشير الأرقام إلى الدور الكبير الذي أداه الراوي (21 عاماً) في الخط الخلفي، كما أنه نجح في تسجيل هدفين، أحدهما كان كافياً لإقصاء العراق من دور الـ16، وبلوغ دور الثمانية.

عاصم مادبو

ويعد مادبو (22 عاماً) ركيزة أساسية في خط الوسط؛ إذ قام بـ264 تمريرة؛ 83% منها وجدت طريقها إلى رفاقه اللاعبين فوق "المستطيل الأخضر".

يُذكر أن منتخب قطر قدّم نسخة مثالية لكأس آسيا؛ إذ حقّق الفوز في جميع مبارياته بالدور الأول، ليتصدّر مجموعته الآسيوية الخامسة بالعلامة الكاملة؛ برصيد 9 نقاط من 3 انتصارات متتالية، على حساب لبنان (2-0)، وكوريا الشمالية (6-0)، والسعودية (2-0).

وفي الأدوار الإقصائية تخطّى "العنابي" عقبة العراق في دور الـ16 (1-0)، قبل الإطاحة بكوريا الجنوبية في دور الثمانية بالنتيجة ذاتها، ثم الفوز برباعية نظيفة على الإمارات في "المربع الذهبي"، محافظاً على نظافة شباكه بفضل حارسه الأمين سعد الشيب.

ويضم منتخب قطر لاعبين من العيار الثقيل؛ كالقائد حسن الهيدوس، والثنائي الواعد أكرم عفيف والمعز علي، إلى جانب عبد الكريم حسن، المتوَّج بجائزة أفضل لاعب في القارة الآسيوية لعام 2018، علاوة على الحارس المتألق سعد الشيب.

تجدر الإشارة إلى أن "العنابي" بات تاسع منتخب في آسيا يظفر بالبطولة، كما أنه أهدى العرب لقباً سادساً، بعد الكويت (1980)، والسعودية (1984 و1988 و1996)، والعراق (2007).

وسيكون "الأدعم" على موعد جديد في طريق استعداده للنسخة المونديالية المقبلة، التي تحتضنها قطر كأول دولة خليجية وعربية وشرق أوسطية، بمشاركته في بطولة كوبا أمريكا لمنتخبات أمريكا الجنوبية، كما أنه ضمن المشاركة في بطولة كأس القارات، التي تقام عادة قبل عام واحد من انطلاق النهائيات العالمية.

مكة المكرمة