آخرهم 160.. "التحالف" يعلن مقتل 1298 حوثياً في مأرب بأسبوع

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/zrwQj2

كثف التحالف غاراته على مواقع الحوثيين بمأرب

Linkedin
whatsapp
السبت، 16-10-2021 الساعة 17:21
- متى بدأت هذه الإحصائية الإجمالية؟

منذ 11 أكتوبر الجاري، بحسب إعلان "التحالف العربي".

- ما آخر إحصائية أعلن عنها؟

في 16 أكتوبر، بمقتل 160 حوثياً بمأرب.

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن بقيادة السعودية، اليوم السبت، أنه تمكن من قتل 160 حوثياً وتدمير 11 آلية عسكرية خلال الساعات الـ24 الماضية، في محافظة مأرب وسط اليمن، ليرتفع إجمالي قتلى الحوثي خلال أسبوع إلى نحو 1300 قتيل.

وأشار "التحالف"، في بيانٍ، مساء اليوم، إلى أن الهجمات التي شنها بلغت 32 عملية استهداف لآليات وعناصر المليشيا بالعبدية خلال الساعات الـ24 الماضية، وأسفرت عن مقتل 160 حوثياً.

وبهذا الإعلان الجديد لـ"التحالف"، يرتفع عدد قتلى الحوثي خلال أسبوع، من خلال بياناته التي رصدها "الخليج أونلاين"، إلى 1298 قتيلاً.

وكان "التحالف" قال، أمس الجمعة، إنه نفذ خلال الساعات الـ24 الماضية؛ 40 عملية استهداف ضد الحوثيين في مديرية العبدية والقرى المحيطة بها في محافظة مأرب وسط اليمن.

وذكر "التحالف"، حسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس"، أن خسائر الحوثيين في هذه العمليات (15 أكتوبر)، بلغت أكثر من 180 مقاتلاً و10 آليات عسكرية.

وفي 14 أكتوبر الجاري، قال "التحالف" في بيانٍ، إنه قتل خلال اليوم الأخير أكثر من 150 من عناصر الحوثي في مديرية العبدية بمحافظة مأرب.

وأكد أنه نفذ خلال الساعات الـ24 الماضية، 36 عملية استهداف لعتاد وعناصر للحوثي في العبدية، مشيراً إلى أن هذه العمليات أسفرت عن تدمير 11 آلية عسكرية أيضاً.

وقبلها بيوم (13 أكتوبر)، أعلن "التحالف" أنه قتل 108 من عناصر الحوثي، مشيراً إلى أنه نفذ خلال الساعات الـ24 الماضية من ذلك اليوم؛ 19 عملية لاستهداف عتاد وعناصر للحوثيين بمنطقة العبدية في مأرب.

وفي 12 أكتوبر، أعلن "تحالف دعم الشرعية" مقتل نحو 300 مسلح في محيط مأرب، وفقاً لقناة "العربية".

وفي الـ11 من الشهر الجاري أيضاً، أعلن التحالف مقتل نحو 400 مسلح حوثي في غارات جوية شنتها مقاتلاته، خلال الأيام الخمسة التي سبقت ذلك التاريخ، بمحافظة مأرب.

ويهاجم الحوثيون، منذ نحو 3 أسابيع، مديرية العبدية، وتمكنوا من السيطرة على مركز المديرية أمس الجمعة، فيما أصبح عشرات الآلاف من السكان محاصرين فيما تبقى من تلك المناطق غير الخاضعة لسيطرة مسلحي الجماعة، وفق تقارير محلية يمنية.

ومنذ بداية فبراير الماضي، كثف الحوثيون هجماتهم في مأرب للسيطرة عليها؛ لكونها أهم معاقل الحكومة والمقر الرئيس لوزارة الدفاع، إضافة إلى تمتعها بثروات من النفط والغاز، وكذلك احتوائها على محطة مأرب الغازية التي كانت قبل الحرب تغذي معظم المحافظات بالتيار الكهربائي.

ويشهد اليمن حرباً منذ نحو 7 سنوات، أودت بحياة أكثر من 233 ألفاً، وأصبح 80% من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، يعتمدون على الدعم والمساعدات، في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.

مكة المكرمة