أحمدي نجاد يطالب خامنئي بانتخابات رئاسية ونيابية مبكرة

الرئيس الإيراني السابق أحمدي نجاد

الرئيس الإيراني السابق أحمدي نجاد

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 22-02-2018 الساعة 08:27


بعث الرئيس الإيراني السابق أحمدي نجاد، الأربعاء، رسالةً إلى المرشد الأعلى علي خامنئي، طالبه فيها بإجراء انتخابات رئاسية ونيابية مبكرة في أجواء من الحرية، للخروج من الأزمة السياسية في البلاد.

كما طالب في رسالته التي نشرها موقع "دولتِ بهار" الإلكتروني، المعروف بقربه من الرئيس السابق، بـ"تجديد رئاسة الجمهورية والبرلمان والقضاء"، مشدداً على "ضرورة التحرك لإجراء التغييرات اللازمة بالقضاء بصفةٍ خاصة".

كما دعا نجاد مرشد الثورة الإيرانية إلى "إصدار أمرٍ بالإفراج عن كل من اعتقلوا خلال الاحتجاجات الشعبية الأخيرة، أو الذين حكم عليهم بالسجن لسنوات تحت عناوين وتهم مختلفة، كإضعاف النظام أو الدعاية ضده، أو انتقاد المرشد وغيره من المسؤولين، بالإضافة إلى إنهاء جميع القضايا من هذا القبيل".

وتطرق الرئيس الإيراني السابق في الرسالة إلى "الكلمة التي ألقاها خامنئي يوم الأحد الماضي، ودارت حول الإصغاء لمطالب الشعب، وحل جميع المشاكل التي تعاني منها البلاد".

اقرأ أيضاً :

واشنطن بوست: هل سيبحث ترامب عن حل توافقي لصفقة نووي إيران؟

واعتبر أن "إجراء انتخابات حرة مبكرة بات أمراً ملحاً، حتى يتسنى القضاء على كل الأزمات".

وشدد نجاد كذلك على أن "تغيير النظام القضائي في البلاد بات أمراً ضرورياً، وأن الخطوات التي سيتم اتخاذها في هذا الصدد ستمهد الطريق أمام إعداد أرضية جيدة لإجراء الإصلاحات السياسية".

وانطلقت، في 28 ديسمبر الماضي، أولى المظاهرات المناهضة للحكومة الإيرانية بمدينتي مشهد وكاشمر، لتمتد لاحقاً إلى عشرات المدن، من بينها العاصمة طهران، قبل أن تنحسر إلى حدٍ كبير في الأيام القليلة الماضية.

وكانت المشاكل الاقتصادية مثل الفقر والبطالة الدافع الرئيسي لاندلاع المظاهرات، التي تطورت إلى إطلاق المتظاهرين هتافات ضد السياسات الداخلية والخارجية للنظام الإيراني، والاعتداء على دوائر حكومية في عدة مدن.

مكة المكرمة