أديس أبابا تستضيف اجتماعاً وزارياً حول أوضاع السودان

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gzM4d2

تعطلت المفاوضات في السودان عقب فض الاعتصام السلمي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 16-06-2019 الساعة 22:37

تشهد العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، الخميس المقبل، اجتماعاً وزارياً للشركاء الإقليميين من أجل "دعم السودانيين والعمل من أجل استعادة الاستقرار وتحقيق تطلعاتهم".

وقالت وكالة الأنباء السودانية الرسمية (سونا): إن محمود درير، المبعوث الإثيوبي للخرطوم، ومحمد بلعيش، ممثل الاتحاد الأفريقي، بذلا جهودهما في محاولة لاستكمال عملية التفاوض.

وأشارت الوكالة إلى ما سمّته "اهتزاز الثقة" بين المجلس العسكري و"قوى إعلان الحرية والتغيير"، قائدة الحراك الشعبي، في أعقاب فض اعتصام الخرطوم.

والجمعة، اجتمع درير في الخرطوم مع المجلس العسكري السوداني وقيادات "قوى إعلان الحرية والتغيير"، كلاً على حدة، في مساعٍ لإعادة عملية التفاوض المتعثرة بين الطرفين.

وأشارت الوكالة السودانية إلى أن السفير المصري بالخرطوم، حسام عيسى، قدم وجهة نظره لوفد من قيادات قوى إعلان الحرية فيما يتعلق بتطورات الأوضاع في السودان.

واستعرض السفير المصري الترتيبات الحالية لعقد الاجتماع الوزاري المزمع عقده في أديس أبابا الخميس.

من جانبه عبر عضو وفد تفاوض قوى إعلان الحرية، عصام أبو حسبو، عن رؤيته بشأن التطورات الحالية والدور الذي يمكن أن يقوم به الشركاء الإقليميون في دعم مطالب الشعب السوداني.

ومنذ انقلاب الجيش على الرئيس عمر البشير، في 11 أبريل الماضي، يشهد السودان تطورات متسارعة ومتشابكة في ظل أزمة بين المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية.

مكة المكرمة