أردوغان يدعو بوتين لعقد قمة بشأن إدلب السورية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6JWKv2

يريد البلدان إنشاء منطقة منزوعة السلاح يمكن الالتزام بها

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 01-12-2018 الساعة 20:30

دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان نظيره الروسي فلاديمير بوتين، اليوم السبت، إلى عقد قمة أخرى لبحث الوضع في محافظة إدلب السورية.

جاء ذلك أثناء اجتماعه مع بوتين في قمة العشرين، حيث يريد البلدان إنشاء منطقة منزوعة السلاح يمكن الالتزام بها.

ولفت أردوغان إلى الأهمية الكبيرة للقمة الرباعية، بين تركيا وفرنسا وألمانيا وروسيا، التي احتضنتها مدينة إسطنبول حول إدلب السورية في أكتوبر الماضي.

وأضاف الرئيس التركي: "أعتقد أنه هناك العديد من الخطوات المختلفة التي يجب أن نتخذها، وفي هذا الإطار أجد أنه من المناسب جداً إجراء محادثة حتى وإن كانت قصيرة حول إدلب".

وكانت القمة الرباعية التركية الروسية الفرنسية الألمانية، في إسطنبول، قد دعت إلى تشكيل اللجنة الدستورية وبداية عملها قبل نهاية العام الجاري.

وكانت روسيا حليف نظام بشار الأسد وتركيا التي تدعم مسلحي المعارضة السورية قد اتفقتا في سبتمبر الماضي، على إقامة منطقة منزوعة السلاح حول إدلب التي يسيطر عليها مسلحو المعارضة في شمال غرب سوريا.

لكن القصف المتبادل يحدث بين الحين والآخر منذ ذلك الحين، كما تعرضت المنطقة في 25 نوفمبر الماضي لأول غارة جوية منذ الاتفاق.

كما تستهدف قوات النظام والمجموعات الإرهابية المدعومة إيرانياً تجمعات سكنية، ضمن حدود "منطقة خفض التوتر" في إدلب والمنطقة المنزوعة السلاح الثقيل، بموجب اتفاق سوتشي.

وتسببت انتهاكات مماثلة بمقتل 32 مدنياً وإصابة عشرات آخرين، منذ التوصل إلى الاتفاق منتصف سبتمبر الماضي.

وشن النظام السوري والمجموعات الإرهابية هجوماً بالقذائف على منطقة فيها عدة مدارس ببلدة "جرجناز" في الريف الشرقي لإدلب.

وفي 17 سبتمبر أعلن الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان، والروسي فلاديمير بوتين، بمدينة سوتشي الروسية، اتفاقاً لإقامة منطقة منزوعة السلاح تفصل بين مناطق النظام ومناطق المعارضة في إدلب.

مكة المكرمة