أردوغان يهدد حفتر بتلقينه "الدرس اللازم" إن واصل اعتداءاته

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/QM12mr

قال إن بلاده لا يمكنها البقاء مكتوفة الأيدي حيال ما يحدث في ليبيا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 14-01-2020 الساعة 13:56

شن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، هجوماً شرساً ضد اللواء الليبي المتمرد خليفة حفتر، الذي يقود هجوماً للسيطرة على العاصمة طرابلس، قائلاً إنه "سيلقنه درساً" إن واصل اعتداءاته.

وقال الرئيس التركي في كلمة ألقاها أمام كتلة حزبه النيابية في البرلمان، اليوم الثلاثاء: "لن نتردد في تلقين حفتر الدرس اللازم في حال واصل اعتدائه على أشقائنا الليبيين والحكومة الشرعية للبلاد".

وأشار إلى أنّ حكومة طرابلس المعترف بها دولياً تبنت موقفاً بنّاءً وتصالحياً في محادثات موسكو، مؤكداً أن حفتر "وافق في بادئ الأمر على اتفاق الهدنة في ليبيا، ثمّ فرّ هارباً من موسكو دون أن يوقع".

وأضاف أردوغان: "لا يمكننا البقاء مكتوفي الأيدي حيال ما يحدث في ليبيا، والذين يلطخون ليبيا بالدم والنار يظهرون في الوقت نفسه حقدهم تجاه تركيا".

وتابع: "الذين يسألون عن سبب وجود تركيا في ليبيا يجهلون السياسة والتاريخ، فلو لم تتدخل تركيا لكان الانقلابي حفتر سيستولي على كامل البلاد".

وشدد الرئيس التركي على أنّ بلاده لا تسعى للمغامرة في سوريا وليبيا والبحر المتوسط، قائلاً: "ليست لدينا طموحات إمبريالية على الإطلاق.. عيوننا ليست معصوبة من جشع النفط والمال، هدفنا الوحيد هو حماية حقوقنا وضمان مستقبلنا ومستقبل أشقائنا".

وجاءت تصريحات أردوغان بعد أن غادر حفتر العاصمة الروسية موسكو، اليوم، دون توقيع اتفاق وقف إطلاق النار مع حكومة "الوفاق".

وتشن القوات الموالية لحفتر منذ أشهر عملية عسكرية من أجل السيطرة على طرابلس، مقر حكومة "الوفاق الوطني" المعترف بها دولياً، فيما تحاول تركيا وروسيا مؤخراً رعاية مصالحة بين الطرفين لإنهاء القتال في البلاد.

مكة المكرمة