أردوغان: "S-400" مسألة سيادية وسأكشف مفاجأة بعد قمة الـ20

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GoVbXK

قيمة صرف الليرة التركية انخفضت أمام الدولار الأمريكي (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 25-06-2019 الساعة 13:59

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن شراء بلاده منظومة الدفاع الجوي الروسية "S-400" مسألة سيادية لا يمكن التراجع عنها، كاشفاً عن مفاجأة اقتصادية سيعلنها بعد حضوره قمة العشرين المرتقبة.

جاء ذلك في كلمة ألقاها أمام الكتلة النيابية لحزبه "العدالة والتنمية"، في العاصمة أنقرة، اليوم الثلاثاء.

وأكد أردوغان أن تركيا ستبدأ الشهر المقبل، تسلُّم منظومة الدفاع الجوي "S-400"، مشيراً إلى أن "هذه مسألة سيادية لا يمكن التراجع عنها".

وفيما يتعلق بالقضية القبرصية، شدد الرئيس التركي على أن بلاده ستواصل خطواتها شرقي المتوسط إلى حين ضمان تقاسُم عادل للموارد الموجودة، التي ستُكتشف من النفط والغاز.

وانتقد أردوغان التصريحات الفرنسية بخصوص عمليات التنقيب التركية شرقي المتوسط، قائلاً: "بإمكان الدول الضامنة (للقضية القبرصية) التحدث بخصوص شرقي المتوسط، لكن لا يحق لفرنسا ذلك".

وعن التطورات في سوريا، أكد أن تركيا تريد أن تحوِّل الحزام الإرهابي شمالي سوريا إلى حزام أمني، من أجل توطين اللاجئين الموجودين بتركيا هناك.

وأردف: "عاد حتى الآن 330 ألف لاجئ سوري إلى بلدهم، وسيصل هذا الرقم إلى الملايين مع حل المشاكل في منبج وشرقي الفرات".

ماذا عن خسارة رئاسة بلدية إسطنبول؟

وتعليقاً على نتائج انتخابات رئاسة بلدية إسطنبول، هنأ أردوغان مجدداً مرشح حزب الشعب الجمهوري المعارض، أكرم إمام أوغلو، بفوزه ببلدية المدينة، وقال: إن "المهم بالنسبة لنا هو تجلي الإرادة الوطنية بأفضل شكل آمن ودون أي تجاوزات".

وأضاف: "مفهومنا السياسي خالٍ من إلقاء اللوم على الشعب، ولدينا القدرة على محاسبة أنفسنا وتصحيح أخطائنا"، مؤكداً: "سنساعد على تطوير المدينة إلى آخر نفَس فينا".

وتحدَّث الرئيس التركي للصحفيين بعد خطابه أمام كتلة حزبه النيابية، عن تغييرات محتملة في تشكيلته الحكومية، قائلاً: "سنجري تعديلات (في الحكومة) إن استدعى الأمر ذلك، فهذا لا يجري بالتوصيات".

وتطرق أيضاً إلى احتمال لقائه زعيم حزب الحركة القومية دولت باهتشلي، مشيراً إلى أنهما تباحثا هاتفياً، وأنهما سيجريان تقييماً لنتائج انتخابات الإدارة المحلية بعد عودته من زيارة خارجية سيجريها.

وأكد أردوغان أن المفاجأة السارة التي سيعلنها بعد عودته من اجتماع مجموعة العشرين (في أوساكا اليابانية)، ستتركز بشكل كبير على الموضوع الاقتصادي، موضحاً أن الجميع سيشهد قريباً بدء انتعاشة اقتصادية مجدداً.

مكة المكرمة