أعنف حركة انفصالية بإسبانيا تحدد ميعاد وفاتها

خلال نصف قرن قتلت "إيتا" أكثر من 850 شخصاً

خلال نصف قرن قتلت "إيتا" أكثر من 850 شخصاً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 19-04-2018 الساعة 11:20


أعلنت حركة "إيتا" الانفصالية، في إقليم الباسك (كتالونيا) الإسباني، أنها ستحل نفسها نهائياً في مايو المقبل.

وذكرت محطة (إي.تي.بي) التلفزيونية الإسبانية، مساء الأربعاء، أن حركة إيتا ستعلن حل نفسها نهائياً أوائل الشهر القادم.

شاهد أيضاً :

ألمانيا تعتقل زعيم كتالونيا السابق بناءً على طلب مدريد!

وخلال حملة استمرت قرابة نصف قرن، قتلت "إيتا" أكثر من 850 شخصاً، في مسعى لم يكلل بالنجاح لإقامة دولة للباسك في شمال إسبانيا وجنوب غرب فرنسا.

وكانت صحيفة "جارا" المحلية ذكرت، في فبراير الماضي، أن زعماء "إيتا" سيطلبون من أعضائها التصويت على ما إذا كان يتعين حل الحركة تماماً بحلول الصيف.

وأعلنت الحركة وقفاً لإطلاق النار في العام 2011، وسلمت أسلحتها العام الماضي للحكومة الإسبانية.

يأتي قرار الحركة بعد أن أجرى إقليم كتالونيا، مطلع أكتوبر 2017، استفتاء للانفصال عن إسبانيا، وعلى أثره أعلن برلمان الإقليم، في الـ 27 من الشهر نفسه، استقلال الإقليم عن إسبانيا من جانب واحد.

وهو ما ردّ عليه رئيس الوزراء الإسباني، ماريانو راخوي، بعزل حكومة كتالونيا ومديري الشرطة المحلية من مناصبهم، وفق المادة 155 من الدستور، وهو ما أفشل مشروع الانفصال بالكامل.

مكة المكرمة